7 ألاف تجمعي بتازة ينتفضون على أخنوش بسبب تعيين قائدهم الإقليمي من خارج الدار

15/07/2020

طالب مناضلو ومناضلات الحزب بتازة في مراسلة وجهوها لأخنوش وتتوفر “آشكاين” على نسخة منها، بتخصيص لقاء عاجل لوضع رئيس حزبهم في الصورة “ولدحض كل مزاعم من قرروا ذلك الإجراء الذي يضرب الديمقراطية الداخلية للحزب في الصميم”، مشيرين بالقول إلى “أننا لا نرغب في ضياع هذا المكتسب الذي تحقق بفضل جهود كبيرة أداها مناضلو ومناضلات الحزب على مدى سنوات”.

وأوضحوا بالقول”لقد قام بعض المسؤولين بجهة فاس مكناس بتعيين منسق إقليمي جديد لإقليم تازة ضدا على إرادة مناضلي ومناضلات الحزب وخارج كل قوانين وأعراف الحزب خصوصا وأن المنسق الإقليمي المعين “خليل الصديقي” لا علاقة له بالحزب بل كان ينشط بحزب الحركة الشعبية”.

وأضافت المراسلة “إن عدد الموقعين على العريضة الرافضة للقرار المجحف الذي اتخذه بعض المسؤولين بالجهة 7252 توقيعا ويتضمن رؤساء جماعات ونوابهم وأعضاء مجالس جماعية بالإضافة إلى مناضلي ومناضلات الحزب”، مسترسل “هؤلاء الموقعين على العريضة يطالبون منكم التدخل العاجل للضرب على أيدي المستهترين بالحزب وهم يعتبرون القوة الضاربة للحزب في أفق الانتخابات المقبلة”.

إن هؤلاء المناضلين والمناضلات، تردف نص المراسلة “هم من أنجحوا مسيرة “مسار ثقة” التي استضافتها مدينة تازة ومدينة تاهلة حيث حققت نسبة حضور وانخراط منقطع النظير بشهادة الخصوم قبل الأصدقاء”، بحسب نص المراسلة.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار