3 سنوات قضاها بالسجن .. الصحافي حميد المهداوي يعانق الحرية

20/07/2020

عز الدين مقساط:

أفرج في الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين، عن الصحافي حميد المهدوي، بعد انقضاء مدة محكوميته المحددة في ثلاث سنوات، على خلفية متابعته بتهم جنائية.

وغادر المهداوي، مؤسس موقع بديل الإخباري المتوقف، أسوار سجن “تيفلت 2” الذي قضى به جزءا هاما من محكوميته، حيث وجد في استقباله زوجته بشرى الخونشافي، ولفيفا من الصحافيين والحقوقيين.

وكانت محكمة الاستئناف في الدارالبيضاء، قد أيدت، بتاريخ 6 أبريل 2019، الحكم الابتدائي الصادر في حق المهداوي، على خلفية “حراك الريف”، والقاضي بسجنه 3 سنوات نافذة، بتهمة “عدم التبليغ عن جناية المس بأمن وسلامة الدولة” وهي التهم، التي ظل ينفيها جملة وتفصيلا.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار