بعد غزواته الجنسية … “دومينيك شتراوس” كان مرشحا لمنصب وزير مالية المغرب

أفادت المجلة الأمريكية “فوربس”، أن الفرنسي دومينيك شتراوس كان، كان مرشحا لنيل منصب وزير مالية المغرب، بعد إقالة الوزير السابق محمد بوسعيد، من طرف جلالة الملك في 1 غشت 2018، في إطار تفعيل مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة، بناء على الفصل الـ47 من الدستور وبعد استشارة رئيس الحكومة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الدائرة المقربة من جلالة الملك، حاولت إيجاد بديل يتمتع بخبرة وزارية طويلة والقدرة على التعامل مع التحديات الكبرى، مثل إعادة التفاوض مع المانحين متعددي الأطراف والقيام بالإصلاحات الضريبية الضرورية لتحديث البلاد.

وقالت فوربس، أن اسم دومينيك شتراوس كان تم اقتراحه من طرف الحاشية الملكية، كرجل مناسب لهذا المنصب، والذي كان تعيينه سيتصدر عناوين الصحف الدولية، حيث تم الاتصال به، وقال إنه مهتم على الفور، وأكد استعداده لإغلاق شركته الاستشارية، ومقرها في الدار البيضاء.

وحسب ذات المصادر، لقى دخول الرئيس المنتدب السابق لصندوق النقد الدولي، إلى الحكومة المغربية، معارضة من طرف جهات، بسبب ارتباط اسمه بالعديد من الفضائح الجنسية، بالإضافة إلى عدم توفره على جواز سفر مغربي.

وترشح دومينيك شتراوس كان عام 2004 لتمثيل الحزب الاشتراكي الفرنسي في انتخابات رئاسة الجمهورية، لكنه خسر أمام سيغولين رويال التي خسرت بدورها معركة الانتخابات الرئاسية أمام نيكولا ساركوزي. وفي أواخر شتنبر 2007 اختاره أعضاء مجلس صندوق النقد الدولي -الذي يضم 24 عضوا- مديرا عاما للصندوق.

وفي 14 ماي 2011 وجه القضاء الأميركي تهمة “الاعتداء الجنسي ومحاولة الاغتصاب” إلى دومينيك ستروس كان، بعد ساعات من توقيفه في مطار نيويورك، وكانت مواطنة غينية تعمل خادمة غرف في فندق سوفيتل بنيويورك قدمت شكوى من ستروس متهمة إياه باغتصابها أثناء دخولها الجناح الخاص بإقامته للتنظيف.

واضطر الرجل -الذي كان يستعد للدخول في سباق الرئاسة الفرنسية عام 2012 عن الحزب الاشتراكي- إلى الاستقالة من منصبه في البنك الدولي بعد أيام من هذه الفضيحة التي حطمت مكانته السياسية وأنهت زواجه بالطلاق من زوجته الصحفية الفرنسية آن سينكلر.

وبعد ملاحقات قضائية استمرت 18 شهرا في الولايات المتحدة أُبرم اتفاق مالي في محكمة قضائية في نيويورك بين دومينيك ستروس كان وعاملة النظافة الغينية قُدِّم بموجبه تعويضا ماليا لم يفصح عن قيمته مقابل إسقاط الدعوى الجنائية.

كواليس الريف:  متابعة

مقالات ذات الصلة

26 نوفمبر 2022

الركراكي: تغييرات مهمة في تشكيلة المنتخب المغربي في مباراة بلجيكا

26 نوفمبر 2022

منافسة بين الأمريكيين والبريطانيين لإستمالة الجمهور المغربي في مونديال قطر

26 نوفمبر 2022

الركراكي يحضّر الخطة والمفاجأة أمام بلجيكا وجلسات ثنائية وجماعية مع رجل يحمل أسرار الشياطين الحمر

26 نوفمبر 2022

رئيس قريب من نبض الشعب … أردوغان يتدخل لإنقاذ مواطن تركي من الإنتحار من فوق جسر شاهق

26 نوفمبر 2022

بحضور المغرب والجزائر … إسبانبا تحتضن القمة الأورومتوسطية بعد توقف قارب 15 سنة

25 نوفمبر 2022

حكومة قطر تشكر الجمهور المغربي الحاضر في كأس العالم وتثني على خصاله ونقاوته

25 نوفمبر 2022

قطار يحول جسد إمرأة إلى أشلاء في مشهد مروع

25 نوفمبر 2022

المحامون يصرخون في وجه عبد النباوي رئيس السلطة القضائية

25 نوفمبر 2022

بعد قصف أول أمس الأربعاء الذي خلف قتلى … قتلى وجرحى جدد في عصابات البوليساريو بسبب ”الدرون” المغربية

25 نوفمبر 2022

رغم قرار الإغلاق بسبب تفشي الحشرات والأوساخ … مقهى ( Marchica Bella ) بالناظور تعاود فتح أبوابها بعد تدخل جهات نافذة !

25 نوفمبر 2022

بهزيمين … قطر أول مودعي مونديال 2022 بعد تعادل هولندا مع الإكوادور

25 نوفمبر 2022

القضاء الإسباني يستمع لأطفال مغاربة طردتهم حاكمة سبتة إحتيالا على القانون

25 نوفمبر 2022

المعارضة والأغلبية يطالبون رئيس جماعة بوعرك بالناظور عقد دورة استثنائية مستعجلة لإيجاد حلول لأزمات التسيير والتدبير

25 نوفمبر 2022

الحكم المكسيكي راموس لإدارة مباراة المغرب وبلجيكا

25 نوفمبر 2022

“الركراكي” يختار التشكيلة الرسمية لمواجهة بلجيكا وهذا ما قرره اليوم