المغرب يستعد للسيطرة الكاملة على صحرائه جوا

قالت صحيفة “أوكي دياريو” الإسبانية، إنه في أسلوب يشابه المسيرة الخضراء التي أطلقتها الرباط سنة 1975، ومكنتها من تحرير الأقاليم الجنوبية للمملكة من الاستعمار الإسباني، يخطط المغرب مرة أخرى، لتنظيم “مسيرة خضراء جوية”، للسيطرة الكاملة على صحرائه.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية، في هذا الشأن، أن حكومة بيدو سانشيز، ستجد أمامها على طاولة النقاش خلال اللقاء الرفيع المستوى المرتقب مطلع العام المقبل في العاصمة المغربية الرباط، قضية جديدة للتفاوض حولها مع المغرب، تتعلق بالسيطرة الجوية الكاملة على منطقة الصحراء، مضيفة أن الاجتماع كان من المقرر عقده في نونبر المقبل ولكن يبدو أنه قد تأخر أخيرًا. موعد بدا مريحًا بالنسبة لسانشيز.

واعتبر الصحيفة، أن “المغرب يريد فرض سيطرته ومراقبته على الفضاء الجوي لإقليم الصحراء بشكل كامل دون أي مشاركة مع إسبانيا أو طرف آخر، وبالتالي يرغب في إنهاء التقسيم التشاركي المعمول به حاليا، حيث تراقب إسبانيا جزءا من الفضاء الجوي للصحراء والمغرب يراقب الجزء الشمالي، مع قيام موريتانيا بمراقبة الجزء الجنوبي الأطلسي.

ووفق مصادر وصفتها “أوكي دياريو” بـ”السياسية”، فإن إسبانيا هي من تتكفل عبر مركز للطيران يوجد في جزر الكناري، بمراقبة مساحات هامة من الفضاء الجوي للصحراء، خاصة بالنسبة للخطوط الجوية التي تربط بين أمريكا الجنوبية وأوروبا، وتحصل على مقابل مالي عن كل رحلة جوية تمر عبر هذه الأجواء التي تشملها إسبانيا بتغطيتها الجوية.

وقالت “أوكيدياريو” في هذا السياق، إن المغرب يهدف إلى إنهاء هذا الوضع، وتحويل المراقبة الجوية والتغطية الشاملة لفضاء الصحراء الجوي إلى صالح المكتب الوطني للمطارات “ONDA”، من أجل تعزيز سيطرته الكاملة على هذا الإقليم، مما يعزز من مشروعية مطالبه باستغلال الثروات الطبيعية الموجودة في المحيط الأطلسي قبالة الصحراء.

واعتبرت الصحيفة نقلا عن مصادر مراقبة حركة المرور في جزر الكناري أن الرحلات الجوية العسكرية المغربية توقفت عن الإبلاغ عن نشاطها في الصحراء المغربية، وهذا الأمر سبب قلقا للمراقبين الإسبان.

وأشارت إلى أنه في حالة تنازل إسبانيا عن مراقبة المجال الجوي ، فإن المغرب لن يسيطر فقط على أراضي الصحراء ، ولكن أيضًا على السماء. معتبرة أن النزاع على المياه الإقليمية وحدودها مع جزر الكناري، بمثابة صراع استراتيجي للسيطرة على رواسب الهيدروكربون الموجودة في تلك المنطقة من الساحل الأفريقي، وسيكون التحكم في الأرض والجو حجة أخرى لتعزيز الموقف المغربي بشأن ملكية تلك الأميال البحرية.

كواليس الريف:   متابعة

مقالات ذات الصلة

7 ديسمبر 2022

قبيل موقعة المغرب … صراع داخل معسكر المنتخب البرتغالي بسبب سلوك مشين بطله “رونالدو”

7 ديسمبر 2022

أسعار النفط تتراجع بشكل كبير والكازوال أكبر الخاسرين

7 ديسمبر 2022

خبراء: “أسود الأطلس” يقهرون فوارق القيمة السوقية

7 ديسمبر 2022

أوناحي الجوهرة الذي أثار دهشة وإعجاب مدرب إسبانيا وحمله جزء من مسؤولية خسارته أمام المغرب

7 ديسمبر 2022

بالدليل … تلاعب عميد كلية الآداب بالرباط في مباريات توظيف الأساتذة لتوظيف إحدى معارفه في شعبة الجغرافيا

7 ديسمبر 2022

مرة أخرى.. مغاربة ينفذون عملية “حريك” بعد فرارهم من طائرة بإسبانيا

7 ديسمبر 2022

ستافان ديمستورا يبدأ محادثات مع الخارجية الأمريكية بشأن الحل في الصحراء المغربية

7 ديسمبر 2022

البرلمان يدعو لتسهيل إجراءات سفر مشجعي الفريق الوطني إلى قطر لإزاحة البرتغال من دور الربع

7 ديسمبر 2022

إمبرودا (PP) معلقا على احتفالات مغاربة مليلية بالفوز على إسبانيا : “بالتأكيد في الرباط سيسعدون برؤية الصور”

7 ديسمبر 2022

مجلس المستشارين يصادق بالإجماع على مشروع قانون يقطع الطريق على أصحاب الاسترزاق عبر جمع التبرعات

7 ديسمبر 2022

ألمانيا تستهدف تنظيم “مواطني الرايخ” الذي كان يعد لعمليات إرهابية

7 ديسمبر 2022

حجز 55 رزمة بلغ وزنها الإجمالي طنين و120 كيلوغرام من مخدر الشيرا بكلميم

7 ديسمبر 2022

أمرابط أفضل لاعب في مباراة المغرب مع إسبانيا

7 ديسمبر 2022

التضخم وغلاء المعيشي يرمي بالإيرلنديين في أحضان المغرب

7 ديسمبر 2022

نجوم البرتغال : المغرب خصم صعب جدا وقدم أداءً كبيرا أمام إسبانيا وسنحاول إبطال أسلحته