حزب العدالة والتنمية يستهين بالملك !

يرى بعض مُراقبي وخبراءِ القانون الدستوري أن كيفية إعلان استقالة لحسن الداودي من منصبه كوزير مكلف بالشؤون العامة والحكامة، يعتريها “خطأ دستوري جسيم”، بعدما قدّم استقالته إلى الأمانة العامة لحزبه بدل توجيهها إلى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني.
وبدورها سقطت الأمانة العامة لحزب المصباح في “فخّ الخطأ” دستوريا، بإعلانها قبول هذه الاستقالة دون قيد أو شرط، نظرا لأن المسطرة الدستورية المنصوص عليها في الفصل ال47 من الدستور، تُلزم بعرض طلب الاستقالة على رئيس الحكومة الذي عليه أن يلتمس من الملك إعفاء عُضوِ حكومته.
وكتب عبد الرحيم المنار سليمي، رئيس المركز الأطلسي للدراسات الاستراتيجية والأمنية، في تدوينة على حسابه على الفايس بوك إن “جلباب الحزب لا يزال يغلب على المساطر الدستورية”، وأن كلا من الداودي والعثماني”لجآ إلى الأمانة العامة لحزبهما بدل تطبيق المقتضيات الدستورية لبداية مسطرة الإعفاء”.
وأكد المنار السليمي أن الوزير لحسن الداودي وحزبه “ارتكباً معاً خطأً دستورياً جسيماً، وعملا إراديا فيه استهانة كبيرة بمنصب الوزير، وتوضح درجة الإخلال بالمسؤولية التي وصل إليها مسؤولٌ في الحكومة”.
وزاد السليمي التأكيد على خطورة الخطأ الدستوري بالقول إن “الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية أصدرت في اجتماع استثنائي بلاغا يُظهر كيف أن هذا الحزب لم يستوعب بعد مضامين الدستور”.
وقسّم أستاذ العلوم السياسية ما وصفه بالتطاول الدستوري إلى مستويين، الأول في الخروج عن المساطر الدستورية واللجوء إلى المسطرة الحزبية، و”كأن قادة العدالة والتنمية يفكرون في أن حزبهم أكبر من الدستور”.
المستوى الثاني، يضيف السليمي، هو أن “سلوك لحسن الداودي لن يكون هو الأول أمام ارتباك حزبٍ ووزرائه لا يعرف البعض منهم هل هم وزراء مؤطَرون بمسؤوليات دستورية، أم هم مناضلون حزبيون ينهجون سلوك النزول إلى شارع للاحتجاج على المغاربة والاحتجاج على سياسات ساهم حزب العدالة والتنمية نفسه في صناعتها”، يضيف المنار السليمي”.

طارق باشلام

مقالات ذات الصلة

7 فبراير 2023

العصابات الحاكمة في الجزائر تمنح شيكات لأحزاب أوروبية لإستصدار قرار جديد يدين المغرب

7 فبراير 2023

الحريق يحول 7 أطفال ووالدتهم إلى رماد ضواحي باريس

6 فبراير 2023

إنطلقوا من ضواحي الناظور … إسبانيا تنقذ 36 مهاجرا بجزيرة البرهان جنوب مالقا

6 فبراير 2023

حزب “الأصالة والمعاصرة” يطالب بتحديد أسعار تذاكر الرحلات البحرية دون الجوية !!

6 فبراير 2023

بعد 65 سنة … الحكومة تحدد مناقشة برنامج إصلاح التقاعد

6 فبراير 2023

مقتل شرطي وإصابة آخر في حادث مؤلم ضواحي تطوان

6 فبراير 2023

هل يتدخل العامل لفرض احترام القانون ببعض الملحقات الإدارية التابعة لباشوية الناظور

6 فبراير 2023

تحرك الرباط لطرد البوليساريو من الاتحاد الإفريقي تقابله جنوب إفريقيا بخطوة السعي لطرد المغرب

6 فبراير 2023

اللاعبون المغاربة في الدوري التركي لم يصابوا في الزلزال … الكعبي هرب من منزله إلى الشارع ، وسايس غرد : دعواتكم !!

6 فبراير 2023

تأجيل دورة فبراير بجماعة الحسيمة بسبب نخاسة الرئيسة السابقة فاطمة السعدي

6 فبراير 2023

بعد إزاحته من أعلى سلطة في الحركة الشعبية وقرب إسقاطه من البرلمان … الفضيلي يصاب بأزمة صحية خطيرة

6 فبراير 2023

مجنون يقتل سيدة ويصيب زوجها بجروح بعد ضربهما بحجارة

6 فبراير 2023

أكثر من ألفي قتيل جراء الزلزال الذي ضرب جنوب تركيا وأمتد إلى سوريا

6 فبراير 2023

بالڤيديو : مشهد مرعب للحظة انهيار عمارة سكنية جراء زلزال تركيا

6 فبراير 2023

خبراء مغاربة وإسبان يلتقون لمناقشة مشروع الربط القاري بين البلدين