الحكومة للمداويخ .. إما تشربو حليب ( سانطرال ) بزز ولا الحبس ….!!

بقلم : سكينة خرباش

لجأت الحكومة إلى لغة التهديد للرد على المروجين لحملة المقاطعة لبعض المنتوجات الاستهلاكية عبر “أخبار زائفة” في الدعاية للمقاطعة، مؤكدة أن “ترويج ادعاءات وأخبار زائفة مخالف للقانون ولا علاقة له بالقانون”.

وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، خلال الندوة الصحفية التي أعقبت المجلس الحكومي، اليوم الخميس، إن “ترويج أخبار تمس بسمعة واقتصاد البلد، لا يمكن أن نقبل به”، وفق تعبيره.

وأضاف الخلفي، أن مروجي الحملة “اعتمدوا على معطيات في أغلبها غير صحيحة”، موضحا أن استمرار هذه المقاطعة من شأنه أن يعرض الفلاحين المعنيين، منهم 120 ألف فلاح تابع لشركة الحليب المعنية بالمقاطة و460 منخرط في المنظومة، وكذا النسيج الاقتصادي للضرر الجسيم”.

وشدد الخلفي، على أن “الحكومة تعمل على حفظ حقوق المغاربة وحماية حقوق المستهلكين، حيث سيتم عقد لجنة يراسها وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت ستجتمع مع بداية قدوم رمضان بانخراط الجميعـ لمراقبة الاسعار وسلامة المواد المنتجة والحد من المضاربة ..
يأتي ذلك في عز حملة المقاطعة الواسعة لمنتوجات استهلاكية بسبب غلاء أسعارها، والتي كبدت الشركات المعنية خسائر كبيرة حسب أرقام البورصة خلال الأيام الجارية، فيما أثار موضوع المقاطعة جدلا ونقاشا حادا داخل البرلمان، حيث انتقدت فرق برلمانية من الأغلبية والمعارضة، الحكومة بسبب تجاهلها للحملة، وبسبب وصف وزير الاقتصاد والمالية للمقاطعين بـ”المداويخ”، معتبرين أن رد الحكومة على المقاطعين بـ”السبت والقذف” دليل على ارتباك مواقفها، كما دعوا إلى تفعيل مجلس المنافسة لضبط الأسعار في الأسواق.

وتبرأ الوزير المكلف بالشؤون العامة والحكامة الحسن الداودي، من تصريحات زميله في الحكومة وزير الاقتصاد والمالية بسبب وصفه للمقاطعين بـ”المداويخ”، قائلا في رده على مداخلات البرلمانيين: “الحكومة بريئة وليس هناك موقف رسمي، والمواقف التي تصدر من الحكومة معروفة”، مشيرا إلى أن الحكومة تنتظر فقط تعيين رئيس مجلس المنافسة من أجل إعادة هيكلة المجلس.

وأثار وصف “المداويخ” الذي أطلقه الوزير التجمعي من داخل قبة البرلمان، على المغاربة المنخرطين في المقاطعة، غضبا واستياءً عارمين على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أطلق نشطاء مغاربة عريضة دولية على موقع “أفاز” العالمي، للمطالبة بإعفاء الوزير التجمعي من مهامه وتقديم اعتذار للشعب المغربي.

مقالات ذات الصلة

6 فبراير 2023

إنقلاب حافلة ضواحي مرتيل يخلف قتلى وجرحى

6 فبراير 2023

إبنة الرئيس التركي أردوغان تروج للسياحة في مراكش

6 فبراير 2023

في ظل تداعيات كورونا وأزمة الحرب الروسية الأوكرانية والجفاف .. ظهور حيتان ضخمة في المغرب تلتهم البشر والحجر !

6 فبراير 2023

بنك المغرب .. الدرهم ينخفض مقابل الدولار و الأورو

6 فبراير 2023

زلزال بتركبا يخلف في حصيلة أولية 136 قتيلا ومئات المصابين

5 فبراير 2023

في غياب زملائها … رحيل أنبل أستاذة بفرخانة التي ضحت كثيرا على حساب نفسها وظروفها

5 فبراير 2023

حكيمي يتفوق على ميسي في الأداء

5 فبراير 2023

الجزائر منزعجة من زيارة سانشيز للمغرب وموقف إسبانيا من قضية الصحراء

5 فبراير 2023

خبراء : أوناحي بيع ب 10 ملايين يورو … والأرجنتيني إنزو الأقل منه مهارة ب 120 مليون يورو

5 فبراير 2023

فيديو … الوزير بركة : ميناء الناظور غرب المتوسط سيخلق 5600 هكتار من المناطق الصناعية في مختلف أقاليم الجهة الشرقية

5 فبراير 2023

مصادر قارية : المغرب سيفوز باحتضان كان 2025

5 فبراير 2023

من مجموع 15000 … وصول 3700 عاملة مغربية إلى إسبانيا كدفعة أولى لجني “لفريز”

5 فبراير 2023

أسعار الدجاج تقفز عاليا في المغرب وتصل 35 درهم للكيلوغرام

5 فبراير 2023

نقل 48 شخصا للمستشفى بسبب شربهم لبن فاسد بمحلبة

5 فبراير 2023

فرنسا تحاول بشتى الوسائل تخفيف حدة الأزمة مع المغرب ، الذي يتهمها بالدسائس