توقيف 22 شخصا من ارهابيي الريف بعد عودتهم من العراق وسوريا !!

أوضح عبد الحق الخيام، مدير المكتب المركزي للتحقيقات القضائية المعروف اختصارا ب”البسيج” التابع للمخابرات على أن عودة المغاربة الذين قاتلوا تحت راية تنظيم “داعش” إلى البلاد “يشكل خطرا حقيقيا”، ما دفع السلطات الى وضع خطة وإقرار قوانين وتدابير خاصة لمواجهة هؤلاء. وقال الخيام في حوار مع وكالة فرانس برس أن “أكثر من 200 بين هؤلاء الجهاديين عادوا إلى المغرب وتم توقيفهم وتقديمهم للعدالة”. ويشير إلى “سقوط آخرين في عمليات انتحارية أو في عمليات نفذتها قوات التحالف الدولي الذي يحارب “داعش” في المنطقة، بينما فر البعض منهم إلى بلدان مجاورة”. وينبه الخيام إلى أن هذا القانون “يتيح لمصالح الشرطة توقيف العائدين وإخضاعهم للاستجوابات قبل إحالتهم على العدالة”. مضيفا “تسمح لنا التشريعات الجديدة بالقيام بعمليات استباقية. فمصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني تجمع كما هائلا من المعلومات الاستخباراتية، ولا ننتظر سوى تحرك الخلايا الإرهابية لننقض عليها”. ويرى مدير مكتب مكافحة الإرهاب في المغرب أن هذه الظاهرة “تعكس مشكلا في التأطير الديني” داخل البلدان التي يعيش فيها هؤلاء، منبها إلى أن “الإرهاب لا جنسية له”. ويذكر أن المقاربة الأمنية في المغرب توازيها سياسة لإصلاح الحقل الديني، “وأن المقاربة القائمة على التأطير الديني هامة”. ويشير الى دور يقوم به المغرب في مجال التعاون الأمني الدولي لمحاربة الإرهاب، قائلا “بفضل مصالحنا تم تفادي عمليات إرهابية في فرنسا وبلجيكا وألمانيا وانكلترا والدنمارك وإيطاليا واسبانيا”، من دون أن يكشف مزيدا من التفاصيل. ويستدرك الخيام “يمكن أن تقع أخطاء”، كما حدث في مارس الماضي عندما نفذ مواطن فرنسي يحمل الجنسية المغربية اعتداء في كاركاسون في جنوب فرنسا، مع أن اسمه كان مسجلا لدى مصالح الأمن. ويقول “إذا كان ثمة مواطنون مزدوجو الجنسية يشتبه في صلتهم بجماعات إرهابية، فيجب إعلام سلطات بلدانهم الأصلية”. ويبدي أسفه “لكون السلطات المغربية لم تتوصل الى أية معلومات حوله (…) مع أنه كان يأتي من حين لآخر قصد زيارة عائلته في بلده الأصلي”.ومعلوم أن من ضمن هؤلاء الموقوفين الذين عادوا من العراق وسوريا يوجد حوالي 22 شخص ينحدرون من إقليمي الناظور والحسيمة …. ! مراسلة : أحمد المسعودي

مقالات ذات الصلة

6 فبراير 2023

إنقلاب حافلة ضواحي مرتيل يخلف قتلى وجرحى

6 فبراير 2023

إبنة الرئيس التركي أردوغان تروج للسياحة في مراكش

6 فبراير 2023

في ظل تداعيات كورونا وأزمة الحرب الروسية الأوكرانية والجفاف .. ظهور حيتان ضخمة في المغرب تلتهم البشر والحجر !

6 فبراير 2023

بنك المغرب .. الدرهم ينخفض مقابل الدولار و الأورو

6 فبراير 2023

زلزال بتركبا يخلف في حصيلة أولية 136 قتيلا ومئات المصابين

5 فبراير 2023

في غياب زملائها … رحيل أنبل أستاذة بفرخانة التي ضحت كثيرا على حساب نفسها وظروفها

5 فبراير 2023

حكيمي يتفوق على ميسي في الأداء

5 فبراير 2023

الجزائر منزعجة من زيارة سانشيز للمغرب وموقف إسبانيا من قضية الصحراء

5 فبراير 2023

خبراء : أوناحي بيع ب 10 ملايين يورو … والأرجنتيني إنزو الأقل منه مهارة ب 120 مليون يورو

5 فبراير 2023

فيديو … الوزير بركة : ميناء الناظور غرب المتوسط سيخلق 5600 هكتار من المناطق الصناعية في مختلف أقاليم الجهة الشرقية

5 فبراير 2023

مصادر قارية : المغرب سيفوز باحتضان كان 2025

5 فبراير 2023

من مجموع 15000 … وصول 3700 عاملة مغربية إلى إسبانيا كدفعة أولى لجني “لفريز”

5 فبراير 2023

أسعار الدجاج تقفز عاليا في المغرب وتصل 35 درهم للكيلوغرام

5 فبراير 2023

نقل 48 شخصا للمستشفى بسبب شربهم لبن فاسد بمحلبة

5 فبراير 2023

فرنسا تحاول بشتى الوسائل تخفيف حدة الأزمة مع المغرب ، الذي يتهمها بالدسائس