in ,

وفاة سيدة بعد إضرام النار في جسدها بشكل فظيع للغاية !

لقيت سيدة في مقتبل العمر، مساء يوم أمس الجمعة فاتح مارس الجاري، مصرعها، بعدما اضرمت النار في جسدها، نهاية الأسبوع الماضي، وسط منزلها بقيادة عين تكي ضواحي مدينة بوزنيقة.

وأوضحت قريبة زوج الهالكة أن هذه الأخيرة أقدمت على اضرام النار في جسدها بواسطة مادة حارقة، وسط المطبخ بعدما رجعت من النزهة رفقة زوجها وأطفالها الثلاثة للبيت، موضحة تفاجأ ابناءها عند سماع صراخ والدتهم وهي تهم بالخروج من المنزل والنار تلتهم جسمها، حيث عمل الجيران على اطفاء النار وربط الإتصال بالمصالح الأمنية والإسعاف.

وتابعت المتحدثة ذاتها أن الضحية قيد حياتها كانت تعيش حياة عادية وسعيدة رفقة أسرتها الصغيرة، مستغربة من محاولة انتحارها بهذه الطريقة.

وتم نقل الضحية الشابة في حالة وصفت بالخطيرة،على وجه السرعة إلى مستعجلات المستشفى الجامعي بابن رشد قصد تلقي الاسعافات الضرورية، لتفارق الحياة بعد مرور أيام قليلة على دخولها قسم العناية المركزة.

وحلت عناصر الدرك الملكي بعين المكان للإطلاع على ظروف وملابسات هذه الواقعة التي خلفت استاءا عارما في أوساط الساكنة نظرا لفضاعة المشهد.

Written by Kawaliss Rif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الناظوري مصطفى سلامة عوض أن ينفي الحجج الهولندية ضده ، إختار الهجوم على الموقع الذي فضحه !

رونار يتحدى ميسي : سنفوز على الأرجنتين !