وزيرة الهجرة الإسبانية ، للشباب المغربي .. لا تصدقوا خرافة ” الحلم الأروبي “

04/10/2018

أشادت كاتبة الدولة الإسبانية لشؤون الهجرة، كونسيولو رومي، بـ”الالتزام المسؤول” للمغرب في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية، مشددة على أنه “لا أحد يمكنه التشكيك في دور المملكة في هذا المجال”.
وأكدت رومي، في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء، في ختام زيارة العمل التي قامت بها على مدى يومين إلى المغرب، أن “المغرب يفي بالتزاماته ويحترم الاتفاقات التي وقعها” في مجال مكافحة تدفقات الهجرة غير الشرعية.
وسجلت المسؤولة الإسبانية أن المغرب، الذي عانى من آثار ظاهرة الهجرة باعتباره بلد مصدر وعبور مرشحين للهجرة غير الشرعية، “أصبح في السنوات الأخيرة بلد استقبال للهجرة غير الشرعية، ويبذل جهودا جبارة لمواجهة هذا الوضع” بحسب زعمها ، مبرزة الحاجة إلى اعتماد نهج “مشترك وشامل” للحد من هذه الآفة.
وفي هذا الصدد، ذكرت رومي بأن المملكة المغربية أطلقت، على غرار إسبانيا، عملية لتسوية أوضاع المهاجرين المقيمين بشكل غير قانوني على أراضيها، مضيفة أن هذا الإجراء الإرادي مكن من تحقيق “اندماج جيد” للمستفيدين.
واعتبرت المسؤولة الإسبانية أن “المغرب بحاجة إلى الدعم والمساعدة المالية من الاتحاد الاوروبي لمواجهة هذا الوضع العويص”، مشددة على أن المغرب وإسبانيا، اللذين يتعاونان ويعملان في حدود إمكاناتهما لمراقبة حدودهما، “في حاجة إلى دعم الدول الأوروبية” وشددت على ضرورة أن يتخلى الشباب على خرافة ( الفردوس الأروبي ) .
ب

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار