in

(وثيقة) طبيبة توجه تهما ثقيلة لمندوبة وزارة الصحة بسبب قضية الزفزافي ورفاقه

Moroccan activist and the leader of "Hirak" Nasser Zefzafi gives a speech during a demonstration against injustice and corruption in the northern town of Al-Hoceima, Morocco, May 18, 2017. REUTERS/Youssef Boudlal

قالت الدكتورة نورة بنيحيى، وهي طبيبة بمستشفى “لافيليت”، بمدينة الدار البيضاء، أن مندوبة وزارة الصحة، بعمالة مقاطعات عين السبع الحي المحمدي، لم تتوانى في التضييق عليها بشكل مستمر، بلغ حد عرضها على المجلس التأديبي، بسبب كشفها وقائع خطيرة، متعلقة بمعتقلي حراك الريف ( أنظر الوثيقة ).

الدكتورة بنيحيى قالت أن هذه الوقائع الخطيرة، التي عرضت حياة بعض من معتقلي الحراك للخطر الحقيقي، تستوجب عرضها للمساءلة القانونية، خاصة الفصل الأول من الدستور المغربي، الذي يربط المسؤولية بالمحاسبة.

وارتباطا بالموضوع، أكدت المتحدثة أنها ستعمل على تنظيم لقاء صحفي، سيعلن عن تاريخه ومكانه قريبا، من أجل كشف حقائق أخرى لا تقل خطورة عما جرى ذكره.

Written by Kawaliss Rif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المغرب يفرض “الفيزا” على المهاجرين الأفارقة لدخول المملكة

غريب : برلمان الزور المغربي يراقب الإنتخابات التشريعية الأمريكية