وتستمر الآفة …. آنتحار مسنة في حوالي التسعين من عمرها

عثر صباح اليوم السبت 17 غشت، على جثة سيدة في الثمانينيات من العمر، مشنوقة داخل منزلها الكائن بدوار تفروان، التابع لجماعة اناون باقليم شفشاون.

وافادت مصادر محلية ان الهالكة تبلغ من العمر 85 سنة، وام لخمسة ابناء، وقد عثر عليها جثة هامدة بعد ان لفت حبلا حول عنقها داخل غرفتها.

ومباشرة بعد اخطارها بالواقعة انتقلت عناصر من السلطة المحلية والدرك الملكي إلى مكان الحادث، وعملت على توجيه جثة الهالكة صوب مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بمدينة شفشاون، قصد إخضاعها للتشريح الطبي، لتحديد اسباب الوفاة، في الوقت الذي تم فيه فتح بحث قضائي، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

 

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

الأحد 7 فبراير 2021 - 10:29 17
السبت 6 فبراير 2021 - 23:49 3
السبت 6 فبراير 2021 - 19:59 5