in

هبوط أسهم سليمان أزواغ لساعات أمام منافسه مجعيط لرئاسة بلدية الناظور … قبل أن يستعيد صدارة السباق مجددا

بسبب مراوغة الرئيس المعزول حوليش وعدم وضوح خطته الداعمة حسب ما يظهر علنا للتجمعي سليمان أزواغ في سباقه الرئاسي بجماعة الناظور ، وسرا لمرشح البيجيدي عبد القادر المقدم ، وبات سليمان والى غاية صلاة المغرب من مساء اليوم مدعوما ب21 عضوا الذين قرروا التصويت له من أصل 43 مستشار بالمجلس البلدي ، في وقت يتوفر فيه منافسه على كرسي الرئاسة رفيق مجعيط مرشح الأصالة والمعاصرة على 20 عضوا … إلا أن حوليش ظل يراوغ ، وفضل الإبقاء على مستشارتين من فريقه الذي يضم سبعة أعضاء خارج الحسابات ليساوم بهما كلا المرشحين ..!

ومعلوم أن حوليش كان يراهن منذ البداية على دعم ومنح بعض أصوات مستشاري الأصالة والمعاصرة لحليفه عبد القادر المقدم مرشح البيجيدي ، إلا أن عدة عوامل حالت دون ذلك أولها عدم رغبة الداخلية في مرشح العدالة والتنمية لأسباب سنتناولها لاحقا … وثانيها عدم وجود العدد الكافي من المستشارين في صف المقدم ليحصل على الرئاسة .

وفي تمام الساعة السابعة والنصف من هذا المساء إتصل حوليش بالتجمعي سليمان أزواغ ، واشترط عليه حصول مستشاري الأصالة والمعاصرة على خمسة نواب للرئيس وبصلاحيات واسعة مقابل التصويت عليه … الشئ الذي قبله أزواغ بكل رحابة صدر .

ويجتمع في هذه الأثناء فريق الأغلبية بمنزل أحد داعمي سليمان لترتيب الأمور بصفة نهائية بينهم ، وذلك إستعدادا ليوم الحسم المقرر غدا بعد الظهر لإختيار الرئيس الجديد لبلدية الناظور .

Written by kawalissRif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تعيين مدير الوكالة الحضرية للناظور الدريوش في الحسيمة

بعد الجنس والحشيش … نجاة دركيين من موت محقق في ليلة حمراء احتفالا بـ”البوناني”