in ,

نقابة البنك الشعبي تتهم الإدارة المركزية بالتملص من وعودها

استنكر المكتب الجهوي لنقابة البنك الشعبي بجهة الدار البيصاء التابع للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، تعثر وارتباك العملية التي أقدمت عليها المجموعة البنكية بإدمــــاج وضم البنــــك الشعبي للجديدة بالبنك الشعبي المركــزي والتي كانت بمثابـــــة تـجربة ارتجــاليـــة انعكسـت سلــبــا على الشغيلة و الزبناء معـــا.

العملية حسب النقابة، تحولـــت معهــا شبــكة الجديــــدة-سطــات إلى ما يشبه وضع (BLACK OUT) فأنتجت -التجربة-جوا من الاضطراب الإداري والنفسي لدى شغيلة الشبكة حيال ضبابية الرؤية حالا ومستقبلا.

هذا وقال ذات المكتب في بيان وتوصلت الجريدة بنسخة منه، إن عملية الدمج الملغومة تمت بناء على ضمانات أعطيت لأطر ومستخدمي الجديدة وتخص صون مكتسباتهم، الحفاظ على حقوقهم، واستقرارهم المهني والاجتماعي، والذين رغم تحفظهم لم يشككوا في صدق النوايـــــــــا المبطنة والوعود المزعومة المبرمة.

هذا واضاف ذات المصدر، أنه مع غياب التواصل وتغييب هذا الملف ودفنه في رفوف الإهمال، حيث لم يعد يدرج في جدول أعمال الاجتماعات، مما أدى إلى تفاقم هذه الأزمة والإلقاء بظلالها على المشهد البنكي الجهوي من خلال الضرب المباشر للحقوق والمكتسبات والتنكر للوعود التي اعطيت لأطر ومستخدمي الجديدة شركاء الأمس، ليصبحوا عبئا يُراد التخلص منه بأي شكل من الأشكال، بدء بنهج سياسة الأمر الواقع واللامبالاة، مرورا بالتعنت وسياسة الآذان الصماء، وصولا للتجاهل والتهميش.

Written by kawalissRif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

صور: إيقاف سيدة مغربية خبّأت طفلا سوريا داخل حقيبة للتبضع لـ”تهريبه” إلى مليلية

بالفيديو: سقوط قتلى ومصابين جراء اندلاع حريق مهول في مقهى للشيشة بطنجة