in

نصف مرضى السرطان بالريف يموتون بسبب العلاج الكيميائي

كشفت دراسة علمية بريطانية أن ما يقارب من نصف المرضى المصابين بالسرطان, (الذي يعرف انتشارا كبيرا بين ساكنة الريف) يموتون بسبب الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي.

وشملت الدراسة المصابين الذي توفوا خلال فترة 30 يوما من بداية العلاج الكيميائي، ما يدل على أن سبب موتهم ليس إصابتهم بالمرض، بل طريقة علاجه.

ويؤكد الباحثون على أن العلاج الكيميائي هو عنصر مهم في علاج مرض السرطان، وبفضله ازداد عدد المرضى الذين تم شفاؤهم من المرض خلال العقود الأربعة الأخيرة. لأنه في العلاج الكيميائي، تستخدم أدوية قوية جدا لها آثار جانبية عديدة، لذلك من المهم أن يعمل الأخصائي على موازنة الآثار الجانبية وصحة المريض.

Written by Kawaliss Rif

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Loading…

0

مصادر إسبانية: ربان “فونطوم” متورط في 25 جريمة واعتقل 16 مرة!

رئيس جماعة رأس الماء مهدد بالسجن بسبب قضايا نصب واحتيال بمئات الملايين