نبيل بنعبدالله يدعو الدولة المغربية إلى “عفا الله عما سلف” في ملفات “مقلقة”

جمال أمدوري :

دعا الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، نبيل بنعبد الله، إلى جو سياسي جديد، من خلال مبادرات رمزية يمكن أن تسهم في الانفراج السياسي وطي الصفحات المرتبطة بالحراكات الاجتماعية، وبعض الملفات التي لها ارتباط بالإعلام والتي وصفها بـ”المقلقة”.

وأضاف بنعبد الله، الذي حل ضيفا، اليوم الثلاثاء، على ملتقى وكالة الأنباء “لاماب”، أن هذه الملفات المقلقة، يجب أن نجد لها صيغا وبلورتها من خلال إعمال مقاربة “عفا الله عما سلف” ونمر لمرحلة أخرى.

وشدد المتحدث، على أن “المدخل الأساسي لإنجاح الانتخابات المقبلة، والذي عبرنا عليه منذ سنة ونصف، هو خلق فضاء سياسي ومناخ سياسي يصالح المغاربة مع السياسة ومع الشأن العام، وإعطاء إشارات قوية بأننا نريد أن نفتح صفحة جديدة”.

بنعبد الله، قال أيضا، إن فتح صفحات جديدة على المستوى الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والتنموي عموما،يقتضي بالموازاة مع ذلك فتح صفحة جديدة على المستوى السياسي والديمقراطي، إذا أردنا أن نسير كمغاربة جميعا نحو النموذج التنموي.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like