in

مقر حزب الأصالة والمعاصرة بالناظور يتحول إلى وكر للدعارة باستقطاب البغايا

يستعد بعض المنتمين لحزب الأصالة والمعاصرة بالناظور والدريوش, منهم بعض الشباب والانتهازيين وذوي السوابق في قضايا إصدار شيكات بدون رصيد والنصب في مجال العقار والاتجار في المخدرات, (يستعدون) للسيطرة على الحزب بالإقليمين في الإنتخابات الجماعية والبرلمانية القادمة.

ويعتقد مجرمو البام بأن الحزب سيحميهم من المساءلة القانونية باعتبار أن الحزب أسسه فؤاد عالي الهمة الذي يعتبر من ركائز النظام المغربي, رغم أنه قدم استقالته من الحزب وأصبح مستشارا للملك, ويستمدون قوتهم كذلك من إلياس العماري بدعوى أنه صديق الملك ومقرب جدا من المحيط الملكي وله نفوذ كبير بالمغرب.

ووعد أميو حزب البام وأصحاب المال الحرام بالناظور والدريوش بعض الشباب المتهور بالحزب بأنهم مستعدون بمعية بعض رجال الأعمال لدعمهم برصيد مبلغ 10 مليار سنتيم في الإنتخابات المقبلة للسيطرة على إقليمي الناظور والدريوش في الإنتخابات الجماعية والإقليمية واابرلمانية القادمة, ومن ضمن رؤوس الحربة الذين يتزعمون هذه العصابة نجد البرلماني المدعو مصطفى الخلفيوي وبعض المنتخبين من نواحي العروي, بالإضافة إلى بعض الدائرين في محيط حوليش الذين أوصلوه لرئاسة المجلس البلدي.

هذا وقد علمت “كواليس الريف” من مصدر موثوق أن مقر حزب الأصالة والمعاصرة بالناظور تحول إلى وكر للدعارة, حيث يقوم بعض المنتمين للحزب وخصوصا بعض الشباب بجلب تلميذات الثانويات والبغايا لممارسة الجنس وأخد الصور العارية, وتتوفر إدارة الموقع على صور تم تنزيلها من تطبيق “سناب شات” تثبت تورط شباب من البام في فضائح جنسية بالناظور ستنشر في حينه.

Written by Kawaliss Rif

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Loading…

0

الوزيرة بنخلدون تتهم إلياس العماري بالإتجار في المخدرات !

بالفيديو : تقارير هولندية تتهم إبن دبلوماسي مغربي بالوقوف وراء عمليات إرهابية بأوربا