مغربي ضمن أفراد الإنزال على المريخ

تستعد وكالة الفضاء الأمريكية « ناسا، في 26 نونبر الجاري على الساعة العاشرة ليلا بتوقيت المملكة، للقيام بعملية هبوط لمهمة « إنسايت » على سطح المريخ، بعد رحلة طويلة في الفضاء استمرت ستة أشهر، في إطار مناورة محفوفة بالمخاطر ومعقدة على الكوكب الأحمر الذي يطلق عليه عادة اسم « مقبرة البعثات العلمية »، بالنظر إلى أن نسبة فشل عمليات مماثلة تصل إلى 60 بالمائة، كما يوضح ذلك العالم المغربي كمال الودغيري، أحد المساهمين في هذا المشروع العلمي الرائد.

وقال الودغيري، رئيس قسم دراسات الكواكب في وكالة الفضاء الأمريكية، في تصريح صحافي بواشنطن: « إن الهبوط على سطح المريخ هو أحد المبادرات العلمية المقدامة وغير متوقعة النتائج في ما يتعلق باستكشاف الكواكب، إذ إن نسبة النجاح تبلغ 40 بالمائة فقط »، مسجلا أن « نسبة فشل بـ60 في المائة من الواضح أنها تجعل الأمور معقدة، ولكن أيضا مثيرة إذا كللت بالنجاح ».

وأضاف المتحدث أن المركبة « إنسايت » تسير على خطى المركبة « كيوسيتي »، التي هبطت بنجاح على سطح المريخ سنة 2012، موضحا أن المهمة العلمية الجديدة ستقوم بتحليل التركيبة الداخلية للكوكب الأحمر، ولهذه الغاية تم تجهيز « إينسايت » بمقياس لرصد الاهتزازات الزلزالية وجهاز استشعار لتدفق الحرارة. وزاد: « وبعد جمع هذه البيانات وتحليلها، بعد نقلها إلى العلماء في وكالة الفضاء الأمريكية، سيكون بمقدور هؤلاء امتلاك فهم أفضل لنشوء الكواكب الصخرية، مثل كوكب الأرض ».

« لن يتم ترك أي شيء للصدفة »، يقول كمال الودغيري الذي التحق بوكالة « ناسا » قبل 20 عاما، ولعب دورا رئيسيا في العديد من مهمات وكالة الفضاء الأمريكية، وخاصة تلك المتعلقة بالمعدات الاستكشافية للمريخ؛ « كيريوزيتي » و »روفرز » و »سبيريت »، و »أوبورتينيتي » والمهمة الدولية « كاسيني » التي استهدفت كوكب زحل، ومهمة القمر « غرايل »، ومهمة « جونو » بشأن كوكب المشتري، مشددا على أن وكالة ناسا « ستستفيد بالطبع من الدروس التي راكمتها البعثات السابقة ».

وأضاف العالم نفسه: « سنكون جالسين في مركز المراقبة قلقين ومتوترين، ولكن متشبعين بالأمل في أن تؤتي جهودنا ثمارها وأن تسير الأمور كما هو مخطط لها »، غير أنه حرص على التأكيد من باب الحذر أن « لا شيء روتينيا في ما يتم القيام به، لأن النجاحات التي تحققت حتى الآن في البعثات الثلاث السابقة لا يمكن أن تكون ضمانة للنجاح ».

مقالات ذات الصلة

03/10/2022

الأمين العام للحزب الحاكم في الجزائر : وجدة وجرسيف جزائريتان وجب تحريرهما !؟

03/10/2022

البوليساريو تحصل على طائرات مسيرة لمهاجمة وقصف المغرب

03/10/2022

الملك محمد السادس يعبر عن ارتياحه لروابط الصداقة المتينة بين المغرب وألمانيا

03/10/2022

المغرب وإسبانيا يتفقان على الرفع من عدد العاملات المغربيات في حقول هويلفا إلى أكثر من 15 ألف عاملة

03/10/2022

صورة 1996 : والد رئيسة وزراء إيطاليا الداعمة للبوليساريو كان مهربا للحشيش من المغرب وأدين ب 9 سنوات

03/10/2022

القصر الكبير .. إنهاء أبٍ لطفلين حياته يهز المدينة

03/10/2022

اللاعب الأسود “وادو” يُؤكد سواد قلبه اتجاه وطنه ويعتز بسرقة الجزائر لكل ما هو مغربي !

03/10/2022

بعد خلق منطقة فلاحية ضخمة ب 150 ألف هكتار … الرباط تشيد حظيرة صناعية كبرى بالصحراء المغربية

03/10/2022

ديبة رئيس فدرالية الجالية المغربية يوضح بخصوص العمل بنظام المواعيد بقنصليات المملكة بهولندا

03/10/2022

بسبب قربه من المغرب وعدائه للنظام العسكري الجزائري … ماكرون يمنع رئيس جمهورية القبائل من الظهور في التلفزيون الفرنسي

03/10/2022

اغتصابات بسهرات البولفار بالدار البيضاء والأمن ينفي

03/10/2022

خبراء يرجحون أن تكون واشنطن على علم بتحضير موسكو لأي هجوم نووي

03/10/2022

تسريب : هكذا تسلم عامل الدريوش مبلغ 600 مليون من مكنيف لإنجاح الفضيلي في الانتخابات التشريعية الجزئية

02/10/2022

تجنبا للإقالة .. أخنوش يقطع غيابه المتكرر ويترأس اجتماعا

02/10/2022

هولندا تستعد لترحيل “الحرّاكة” المغاربة !