مغاربة النرويج يحاولون مسح عار جريمة شمهروش

خرجت مجموعة من المغاربة المقيمين في النرويج للمشاركة في مسيرة تضامنية مع ضحايا جريمة شمهروش، يوم أمس السبت (22 دجنبر)، في عدد من المدن النرويجية.
ونقل موقع “إن إر كا” النرويجي تصريحات لبعض المغاربة المشاركين في هذه المسيرة، والذين عبروا عن حزنهم وتضامنهم مع أسر الضحايا، مؤكدين أن المغرب بلد آمن.

وصرحت مغربية، تدعى نادية أب، للموقع النرويجي قائلة: “أنا ووالدي هنا لنؤكد تضامننا، نحن حزينون جدا بسبب ما وقع، المغرب بلد آمن وأتمنى أن لا تؤثر هذه الفاجعة على سمعته”، مضيفة: “أتمنى أن ينال هؤلاء المجرمون عقوبة الإعدام، رغم أن المغرب لم يعد يطبقها منذ سنة 1993”.

ومن جهة أخرى، صرح شاب من أصول مراكشية للموقع النرويجي قائلا: “لم أنم منذ ثلاثة أيام، نحن هنا والضحيتان في قلوبنا”.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like