معتقل يبصق على القاضي وسط المحكمة بوجدة

إهتزت القاعة الكبرى للمحكمة الإبتدائية بوجدة، يوم الخميس 8 نونبر على سلوك غير مسبوق صدر من قبل متهم في حالة إعتقال من أجل العنف ضد الأصول، مع العود، ومحاولة إنتهاك حرمة مسكن الغير وحيازة مادة مخدرة وإستهلاكها والسرقة في حق الأصول.

وحسب ما كشفت عنه مصادر من المحكمة فإن رئيس الهيئة، بعد حديث مع المتهم وتنبيهه إلى خطورة الجرائم التي إرتكبها في حق والده، عبر ضربه ضربا مبرحا بعصا، وغير ذلك من الجرائم التي إرتكبها في حق الأصول، أنزل عليه عقوبة سنتين حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 500 درهم، وهي العقوبة التي لم يستسيغها “المتهم” ليوجه قذفا إلى رئيس الهيئة، ويبصق في الآن نفسه تعبيرا منه على رفضه للحكم.

وأدى هذا الفعل الذي إرتكبه “المسخوط” وسط قاعة المحكمة، إلى وقوع إرتباك بالمحكمة، حيث أمر رئيس الجلسة بعدم بعدم إخراج المتهم إلى المكان المخصص لنقل المدانين إلى السجن، والإحتفاظ به إلى حين إنتهاء القاضي للبث في الجرائم الجديدة التي إقترفها المتهم.

وأردفت ذات الجريدة، أن القاضي المشهود له بالكفاءة، نآى بنفسه عن متابعة المتهم، وترفع عن ذلك تاركا إياه يواجه العقوبة التي صدرت في حقه، في ما يخص الإعتداء على والده بواسطة الضرب

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like