مطالب سياسية في إسبانيا بوضع رأس وزيرة الخارجية تحت “المقصلة” بسبب تسببها في أزمة دبلوماسية مع المغرب

02/06/2021

تسببت الأزمة الدبلوماسية المتصاعدة بين المغرب، وإسبانيا في بروز مطالب في مدريد، لإزاحة وزيرة الخارجية في حكومة بيدرو سانشيز، من منصبها، وتحميلها مسؤولية الأزمة بين البلدين، التي انطلقت مع استقبال زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي.

الأمين العام لحزب الشعب الإسباني، تيودورو غارسيا إيجا، هاجم، في مقابلة تلفزية مع “TVE”، أداء الوزيرة أرانشا أرانشا غونزاليس لايا، مطالبا باستقالتها فورا، ومعتبرا أنها تسببت في الأزمة الديبلوماسية مع المغرب.

وسجل إيجيا، الذي يشغل ثاني أهم منصب، في الحزب بعد رئيسه، بابلو كاسادو، أن وزيرة الخارجية دبرت الملف بشكل كارثي، معبرا عن أسفه لدخول غالي إسى إسبانيا، قبل شهر ونصف بجواز سفر مزور، ومسجلا أن مغادرته تمت بالطريقة نفسها، واصفا ذلك بأنه خطأ كبير.

وكان زعيم البوليساريو قد غادر إسبانيا، في الساعات الأولى من اليوم الأربعاء، متوجها إلى الجزائر العاصمة، بعد شهر ونصف من دخوله إلى إسبانيا بوثائق تعريف مزورة، مخلفا أزمة دبلوماسية كبيرة بين مدريد، والرباط.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار