in ,

مصدر عسكري : المغرب سوف لن يسمح بتغيير الوضع على الحدود الموريتانية

دخلت الأمم المتحدة، على خط التحركات المشبوهة لجبهة “البوليساريو”، في منطقة الكركرات، وطالبتها بعدم عرقلة حركة السير المدنية والتجارة المنتظمة بالمنطقة العازلة بين المغرب وموريتانيا.

وجاء تدخل الأمم المتحدة، على لسان نائب المتحدث باسم الأمين العام، فرحان حق، حيث قال في تصريح للصحافة، إن منظمة الأمم المتحدة “على علم بدعوات” انفصاليي (البوليساريو) وأذنابها من ذوي السوابق الإجرامية للقيام “بتظاهرات جديدة” بالكركرات بهدف عرقلة حركة السير المدنية والتجارية.

وأكد المتحدث على ضرورة عدم عرقلة حركة السير المدنية والتجارة المنتظمة والامتناع عن أي إجراء قد يشكل تغييرا في ” الوضع القائم في المنطقة العازلة” بالكركرات.

كما جدد دعوة الأمم المتحدة إلى “التحلي بأقصى درجات ضبط النفس ونزع فتيل أي توتر” بالكركرات، مضيفا أن بعثة (المينورسو) “تراقب الوضع” بالمنطقة.

وعلاقة بتطورات الأوضاع الأخيرة في المنطقة، قال مصدر عسكري، إن معنويات القوات المسلحة الملكية المرابطة بالصحراء على طول الجدار الأمني على أعلى مستوى، حيث من جنود و ضباط صف وضباط، كلهم على أهبة الاستعداد لفرض السيادة الوطنية على كافة تراب الصحراء بما في ذلك المناطق العازلة خلف الجدار الأمني و التي هي جزء لا يتجزأ من تراب المملكة.

وأوضح ذات المصدر، إن المملكة ستظل ملتزمة بقرارات مجلس الأمن واتفاقات وقف إطلاق النار ما دام الوضع الميداني لم يتغير وما دام المنتظم الدولي نشط لابقاء مسلسل التسوية في شقه السياسي.

لكن ذات المصدر، حذر من أن أي مخطط لفرض الأمر الواقع و تغيير الوضع القائم لم يتحرك ضده المنتظم الدولي لثني الطرف الآخر عنه، سيقابل برد مزلزل من المملكة يتجاوز بكثير أفظع كوابيس الطرف الآخر و أسياده البؤساء.

وتواصل جبهة “البوليساريو” التحضير لمخططها بالكركرات، إذ أظهر شريط تنقل عشرات من عناصر الجبهة بسيارات رباعية الدفع في اتجاه المعبر الحدودي؛ وهو ما يندر بتطورات ميدانية ورد فعل مغربي قد يكون حازماً هذه المرة تجاه الاستفزازات المتكررة.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، قد طالب أيضا، في 11 يناير الماضي، في تصريح عممه المتحدث باسمه، ب”السماح بمرور حركة مدنية وتجارية منتظمة” بالكركرات، داعيا إلى “الامتناع عن أي إجراء قد يشكل تغييرا في الوضع القائم في المنطقة العازلة” وذلك في إشارة منه إلى تهديدات واستفزازات (البوليساريو) الهادفة الى عرقلة مسار رالي “أفريقيا إيكو ريس” الرابط بين المغرب وموريتانيا.

Written by Kawaliss Rif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

نزار بركة: الحكومة لا تحترم ذكاء وكرامة المواطنين.. وتتعامل معهم كقاصرين عليهم تطبيق قراراتها العشوائية !!

عامل الناظور يتصدى للبرلمانية أحكيم بسبب تجاوز صلاحياتها القانونية ويستدعي الرئيس على وجه السرعة !