in

مشعوذون ينصبون على راعي إبل في مبلغ 160 مليون

حالت الشرطة القضائية بالرباط، على وكيل الملك، ثلاثة مشعوذين، نصبوا على راعي إبل خليجي في 160 مليونا، بعدما أوهموه أنهم يتوفرون على الزئبق الأحمر و”اللوبان”، وأن بإمكانهم بيعهما له، مقابل 300 مليون للغرام الواحد، للتغلب على سوء الحظ وتسهيل تجارته بالمغرب.

وحسب ما كشفت عنه مصادر إعلامية فإن المستثمر الخليجي إكتشف أنه وقع ضحية نصب وإحتيال، بعدما سلم المشعوذين الملايين، حيث تفاوضوا معه على إعادة المبلغ، فمنحوه أوراقا مالية بعملة الأورو، ثم إختفو عن الأنظار، ما جعله يتقدم بشكاية أمام وكيل الملك الذي حرك في حقهم المتابعة القضائية.

وكان الضحية الخليجي قد رافق متهما إلى دوار “شرقاوة” بسيدي سليمان، بعدما أوهمه أن والده يتوفر على ثلاثة غرامات من الزئبق الأحمر، فسلمهم هناك مبلغ 50 مليونا، ثم مبالغ مالية أخرى بسلا، قبل أن يتأكد الضحية أن المادة التي حصل عليها ليست زئبقا خالصا، وأنه وقع ضحية عملية نصب وإحتيال.

Written by Kawaliss Rif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المدارس الفرنسية بالمغرب تتجاهل وزارة التعليم وتبقي على توقيت غرينيتش

بالفيديو : اللاعب القديوي يهز ٱركان القلعة العسكرية ويتهم الجنيرال !!