in ,

مستشار ببلدية الناظور يحول مصلحة التعمير إلى ضيعة !؟

بالرغم من كل الإصلاحات التي قام بها رئيس البلدية ( سليمان حوليش ) بقسم التعمير، من خلال إشرافه وفق ما يخوله له القانون التنظيمي من صلاحيات واختصاصات، بتعيينات جديدة، بعد اعفاء جمال مجاهد ، الذي تورط في الكثير من الاختلالات الخطيرة، سيأتي الوقت لكشفها من خلال تحقيق شامل تجريه حاليا (كواليس الريف)، بات القسم في الوقت الراهن يتخبط في مشاكل كثيرة ومختلفة سمتها الأساسية أورام من الفساد..
وبالرغم من حرص الرئيس على تطبيق القانون والعمل على تسريع وثيرة البث في الطلبات المقدمة لرخص البناء، مشاريع صغرى وكبرى، ورخص الإصلاح. وعلى الرغم كذلك من السهر الذي يوليه أحد نوابه المفوض هناك وحرصه الدائم على تطبيق المقتضيات القانونية المتعلقة بالتعمير والعمل وفق التوجهات الكبرى التي تهدف إلى التفاعل الإيجابي مع المواطنين، يبقى قسم التعمير يعيش وضعية صعبة وكارثية، ويبقى المواطن ضحية لوبي خطير يتحكم من خارج القسم، وبتنسيق مع أحد نواب الرئيس المفوض كذلك بذات المصلحة ، الذي بدأ بتكوين وتشكيل الخلايا التي تشتغل تحت إمرته، وخير مثال قيامه بابتزاز احد رجال الأعمال للترخيص له للحصول على رخصة عدم التجزئة في منطقة الجوطية القديمة لبناء تجزئة سكنية هناك… وهو ما تأتى له ذلك،بعد أن إمتثل المستثمر لأطماع المستشار الذي يمتلك قيسارية وسط الناظور ،والذي استفادت كذلك شركته للقيام بأشغال التهيئة بالتجزئة المعنية…. المستشار المعني والذي يتقدم للإنتخابات فقط لأجل ( الحصول على التفويض بمصلحة الرخص والتعمير) والذي كان قبل سنوات يمتهن بيع الماء للساكنة من على ظهر دابة وسط دروب وأزقة الناظور !! يقوم بإستغلال البعض من الموظفين داخل المصلحة ليعملوا تحت إشرافه ولأجله، وكيف لا وهم أرجوزات اصبح يشكلهم ويمشيهم بمنطق “كول أو وكل”.
قد يبدو كلامنا غريبا للبعض، والبعض الآخر قد يحسبه مجرد كلام ليس إلا، بل البعض منهم من سيقول أن القسم يعيش حالة عادية، وأن جميع الملفات المقدمة هي قيد الدراسة، إلا أن الحقيقة هي عكس كل هذا وذاك. القسم يعيش تحت وطأة اللوبيات بقيادة ( المستشار الفاسد ) الذي ينهش في لحم المواطن وتستغله ابشع استغلال، وجل الملفات المعروضة هي قيد الدراسة بحسب ( صاحب الدابة ) لكن الدراسة من نوع خاص، والفاهم يفهم، وإلا سيكون مصير الملف أو الملفات وبعد استخلاصهم الواجبات، يتفاجؤون بضياع ملفاتهم وإتلافها بطريقة عمدية لأن هناك أمورا وقعت سنتطرق لها من بعد حالما ننهي التحقيق.
إنها حالة تستدعي التدخل العاجل من طرف السلطات النائمة … والتي قد تكون على صلة بما يقع داخل دهاليز مصلحة التعمير ببلدية الناظور.

Written by kawalissRif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

راعي الغنم واستغلال سيارات الجماعة لتزطوطين (الحلقة 3)

محمد الطيبي أفضل رئيس جماعة بإقليمي الناظور ودريوش