كاد أن يتعرض للرفس … سكان حي التقدم بالرباط يحاصرون زعيم الإتحاد الإشتراكي لشكر بعد أن حاول إستعطافهم

09/06/2021

كشف موقع محلي ، إستنادا إلى مصادر وصفها بالمطلعة أن ساكنة حي التقدم بمدينة الرباط، طردت مساء يوم أمس الثلاثاء 8 يونيو، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، ادريس لشكر، من الحي.

وأكدت ذات المصادر، على أن لشكر نزل إلى سوق الحي من أجل تقديم إبنه حسن لشكر، للساكنة، والذي سيقود لائحة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في الاستحقاقات البرلمانية المقبلة المزمع تنظيمها في 8 شتنبر المقبل، بدائرة الرباط شالة.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن مجموعة من الشباب حاصروا ادريس لشكر وابنه داخل سيارته الفاخرة، وسط سوق الحي، إلا أن تدخلت السلطات العمومية من أجل فك الحصار عليه.

وأبرزت ذات المصادر، أن الساكنة صرخت في وجه ادريس لشكر، قائلة “ما صدقتيش معانا”، مضيفة “عاوناك في الانتخابات وغبرت علينا ودبا حيث قربات الانتخابات عاودة بينتي لينا وجهك”.

جدير بالذكر أن ادريس لشكر سبق وأن فاز بمقعد برلماني لولايتين بدائرة الرباط شالة، قبل أن يتنازل لنجله حسن في الاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار