in

قبلة على مؤخرة ترامب من برلماني فرنسي تسبب إهانة كبرى لفرنسا

حاول برلماني فرنسي من حزب الرئيس إيمانويل ماكرون التصدي لما اعتبره إهانة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لبلاده، لكن ارتكابه خطأ كتابيا حوّل دفاعه عن كرامة فرنسا إلى عكس ذلك تماما.

ورد على تغريدات سابقة لترامب نصح فيها الفرنسيين بإلغاء اتفاق باريس للمناخ باعتباره أحد أسباب مشاكلهم المعيشية، وصف النائب عن المغتربين الفرنسيين يواكيم سون فورجيه في تغريدة له الرئيس الأمريكي بـأنه “خرف مصاب باضطرابات دماغية”، وطالبه بـ”عدم إهانة” فرنسا.

لكن النائب ارتكب خطأ إملائيا حين خاطب ترامب باللغة الإنجليزية، إذ قال: “فرنسا تقبّل مؤخرتك… من البرلمان الفرنسي يا صديقي”، ويرجح أن يكون النائب الفرنسي قصد كتابة عبارة kicks أي “تركل” بدلا من kisses “تقبّل”،.

لعبارات النابية التي استخدمها سون فورجيه الذي كان مرشحا لتولي رئاسة حزب “الجمهورية إلى الأمام” الذي أسسه الرئيس إيمانؤيل ماكرون، أثارت تعليقات ناقدة حتى على صفحته في تويتر، حيث رفض أصحابها مثل هذا الأسلوب في معاملة الآخرين، ووصفوا سون فورجيه بأنه هو من يجلب “العار” لبلاده.

لكن سون فورجيه أصر على صواب موقفه، وقال إن إجابته كانت على مستوى ترامب “المنحرف” و”القذر” و”ذي وجه الحصان”، مضيفا أنه لو كتب جملا طويلة معقدة، لما تركت أثرا في الطرف الآخر!

وقال سون فورجيه لوكالة الصحافة الفرنسية مدافعا عن موقفه: “يمكنني أن أكون متزنا لكن عندما تناقض الأمور قيمنا لا يجب تدوير الزوايا…أنا برلماني ولست رئيس دولة. أنا أدافع عن بلدي وأتحمل تماما المسؤولية”.

Written by Kawaliss Rif

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Loading…

0

توقيف شخص بحوزته طن من الذهب

حفيظ الجارودي يجمد نشاطه الحزبي بالبام احتجاجا على مافيا الفساد وبعيوي يشن حملة لإسقاطه !