في تطور مفاجئ … “بوتفليقة” سيعلن غدا الخميس تنحيه نهائيا ، ومغادرته لقصر المرادية ؟

يبدو أن هناك مؤامرة جديد تحاك في الكواليس من طرف رموز نظام عبد العزيز بوتفليقة من أجل الالتفاف على الحراك الشعبي وتحصيل مكاسب تبقي المستفيدين من الوضع الحالي في مناصب المسؤولية.

فقد خرج رئيس المجلس الشعبي الوطني، أحد أكبر الموالين لبوتفليقة، بتصريح مفاجئ أعلن من خلاله عن دعم حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم، وهو حزب الرئيس، للحراك الشعبي.

وقال بوشارب في تصريحه الغامض أن الشعب قال كلمته غير ناقصة، وجبهة التحرير الوطني تساند هذا الحراك الشعبي.

وأضاف بوشارب قائلا: “الشعب اليوم يدافع عن الجزائر بمسيرات سلمية، الشعب طلب التغيير والرئيس استجاب بصراحة، بتغيير النظام وجزائر جديدة “.

للإشارة فإن ىقادة الحراك الجزائري يحشدون لمسيرة شعبية مليونية الجمعة القادمة، إلا أن هناك مؤشرات تفيد عن عزم بوتفليقة الإعلان عن تنحيه بشكل نهائي يوم غد الخميس.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like