in

غياب متابعة المدير السابق للبنك الشعبي الجهوي الناظور – الحسيمة “حجي” الذي أغرق المؤسسة في خروقات وسرقات لا حصر لها !!

توصل موقع “كواليس الريف” بمراسلة من جمعيات فاعلة في المجتمع المدني في كل من أقاليم الدريوش ، الناضور، والحسيمة تتساءل عما اتخذته المؤسسات العليا ودور الرقابة من إجراءات لمحاربة الفساد الذي عشش داخل البنك الشعبي الجهوي للناضور والحسيمة، بالإضافة إلى دور مجلس الادارة المركزية بالدار البيضاء، ضد ما اقترفه المدير الجهوي السابق “حجي بنيونس” من جرائم خطيرة في حق المؤسسة الجهوية وزبنائها.

وتابعت الجمعيات في رسالتها للموقع على شكل بيان مطول جاء فيه “فبالمقارنة بما فعله “سليمان حوليش” وما ارتكبه في جماعة الناضور مع نائبيه من فساد خطير، فان قضيتهم لم تنته بعد رغم عزلهم قضائيا، فإنهم موضوع متابعة من طرف الفرقة الوطنية من أجل إعداد ملف بغية محاكمتهم جنائيا ، أمام محكمة جرائم الأموال.

وما قام به “حجي بنيونس” يفوق بكثير ما فعله حوليش، فقد خرب المؤسسة، وجعلها تعيش في الحضيض، وجعل المستخدمين يفقدون الأمل في تصحيح الوضع وتغييره، وذلك على خلفية اختلاساته لأموال المؤسسة، منتهكا جميع القوانين، وهو يسابق الزمن لاقترابه من سن التقاعد، وبالخصوص سباقه وبسرعة البرق من أجل اقتناء عقارات وعددها ستة ، علما ان المؤسسة الجهوية للبنك الشعبي لا تحتاجها نظرا لما تتوفر عليه من وعاء عقاري مهم؛ فعلى سبيل المثال فان الفيلا التي اقتناها للبنك في سلوان يبقى عملا مشبوها نظرا للظروف التي وقعت فيه العملية من حيثيات ذلك ان الطرف البائع كان زبونا وديا للمؤسسة ومدين لها، وكان يجتاز ظروف مادية صعبة فطلب من المؤسسة البحث عن حل ودي من اجل تسديد دينه؛ إلا أنه لم يف بوعده لانه لم يتمكن بيع أملاكه العقارية؛ وعلى إثر ذلك أوقعت المؤسسة البنكية حجزا تحفظيا على الفيلا التي هي في ملك الزبون السالف الذكر من اجل استيفاء دينها…

وختمت الجمعيات رسالتهم للموقع بالتساؤل عن سبب غياب المتابعة الجنائية في حق المسؤول السابق عن البنك الشعبي الجهوي فهو ما زال حرا طليقا وربما يحظى بحماية خاصة من الإدارة المركزية.

Written by kawalissRif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإعلامية مريم سعيد تؤزم وضعية دنيا باطمة

تغليط للرأي العام بالدريوش بواسطة أميون ينشطون بمواقع إلكترونية والفايسبوك حول صفقة وهمية !