غدا سيتم إستنطاق راعي الغنم الذي فصل رأس فتاة …!

يمثل راعي الغنم المتهم بذبح فتاة وادي إفران وقطع رأسها، صباح غد (الثلاثاء) أمام قاضي التحقيق باستئنافية مكناس للتحقيق تفصيليا معه حول ظروف وملابسات هذه الجريمة البشعة، بعدما استمع إليه ابتدائيا في جلسة سابقة بعد إحالته عليه من طرف الوكيل العام بذات المحكمة.

واستدعى قاضي التحقيق المكلف بالتحقيق في الملف، والد الضحية وأفراد من عائلتها للاستماع إلى شهادتهم بخصوص الجريمة، كما سائق سيارة أجرة كبيرة دأب على نقل والدها إلى المستشفى للعلاج، متابع بدوره في نفس الملف بتهمة الفساد للاشتباه في علاقته العاطفية بالهالكة.

ويواجه راعي الغنم الذي اعتقل بعد أيام قليلة من الحادث بمنطقة يتحدر منها، تهما جنائية ثقيلة تتعلق بالقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد وارتكاب أفعال وحشية لتنفيذ فعل يعد جناية والفساد”، تصل عقوبته الزجرية فيها إلى الإعدام أو السجن مدى الحياة.

وارتباطا بهذه الجريمة أكدت المصادر أن جهودا بذلت لتأمين استمرار ابنة الهالكة الصغيرة في دراستها الابتدائية بعدما فقدت أما كانت مواظبة على مرافقتها للمدرسة كل صباح، إذ تدخلت فعاليات مدنية لضمان استفادتها من الإيواء بالقسم الداخلي التابع لثانوية إعدادية بمركز وادي إفران.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like