“علال” عضو بجماعة الناظور.. من بائع للمياه على ظهر دابة إلى لائحة أكبر أغنياء الناظور ..!

28/09/2018

علمت “كواليس الريف” من مصادرها الخاصة أن المدعو “علال فارس” أصبح من أغنى أغنياء الناظور بفضل منصبه كعضو بالمجلس البلدي بالناظور.

ووفق مصادرنا فإن علال كان منذ عهد قريب بائعا للمياه على ظهر دابة بالأسواق والقرى ولا يملك إلا قوت يومه, ليتحول في وقت قياسي إلى غني بثروة تقدر بالملايير.

لكن هذه الملايير ليست نتيجة عمل مشروع من عرق جبينه, فوفق مصادرنا دائما, استغل علال التفويض الذي منحه إياه طارق يحيى لمنح رخص البناء بالمجلس البلدي ليراكم ثروة طائلة عن طريق بيع رخص البناء.

وينتمي علال لحزب العدالة والتنمية الذي طالما ادعى الشفافية ومحاربة الفساد.

وأصبح علال, بفضل ثروته ومنصبه, يمتلك سلطة قوية حتى على رئيس المجلس البلدي حوليش ، الذي منحه تفويضا تاما عن قضايا ورخص التعمير .

ويمتلك علال عقارات كثيرة عبارة عن عمارات وأراضي وأسواق ممتازة ومحلات تجارية بالناظور وفاس(زوجته فاسية) ومدن أخرى.

ويمتلك علال أيضا حسابات بنكية بمليلية وشركات مختصة في الأشغال الكبرى في اسم زوجته وإحدى بناته لإبعاد الشكوك عنه.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار