عضو إسلاموي بجماعة أركمان يستغل صفته لنسج علاقات مع “البزناسة” ومهربي المخدرات

علمت “كواليس الريف” من مصادرها الخاصة أن عضوا بجماعة قرية أركمان ينتمي للبيجيدي يشتغل كوسيط مع بعض “البزناسة” الصغار, مستغلا العلاقة القوية التي تربطه بعناصر الدرك والقوات المساعدة بالمنطقة.

ووفق مصادر الموقع, فإن العضو الجماعي يتوسط لبعض المهربين المقيمين ببرشلونة المنحدرين من منطقة أركمان ويقوم بدور المراقب لعمليات التهريب.

ويستغل العضو المذكور صفته, ويقوم بعملياته بطريقة سرية عبر سيارات صغيرة يملكها “البزناسة” ويقومون بنشاطهم برأس الماء ومنطقة “الجزيرة” نواحي أركمان.

ويدعي العضو المذكور أنه معارض بالمجلس الجماعي لأركمان, لكن الواقع خلاف ذلك, إذ يستغل صفته فقط للقيام بأنشطة مشبوهة.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأحد 7 فبراير 2021 - 10:29 17
السبت 6 فبراير 2021 - 23:49 3
السبت 6 فبراير 2021 - 19:59 5