in

طالب يغتصب 190 رجلا دون علمهم

يتجول في الشوارع ليلًا للبحث عن ضحاياه بالقرب من النوادي الليلية وهم في حالة سكر ليستدرجهم إلى شقته في مدينة مانشستر البريطانية، ليقوم بالاعتداء عليهم وتصويرهم.

أثار «الوحش الجنسي» ذعرًا شديدًا في الشارع البريطاني خلال الساعات الماضية، بعدما كشفت محكمة مانشستر سيتي البريطانية عن اغتصابه لـ190 رجلا، منهم 48 تم تصويرهم أثناء فعلته الشنيعة، وقد حكمت عليه المحكمة بالسجن لمدة 30 عامًا عقابًا على جرائمه.

يظهر الطالب البريطاني «رينارد سيناجا» المدعو بالوحش الجنسي نفسه إلى الضحايا عادة على أنه رجل محترم “نظيف”، ووفقًا لشهاداتهم فإن الجاني البالغ من العمر 36 عامًا كان يقدم لهم “الخمور” ويطمئنهم، بل ويعطيهم الهاتف في حال رغبتهم الاتصال بذويهم أو أصدقائهم وفقًا لصحيفة “مترو”، لكن بعد تناول الشراب يغيب الضحية عن الوعي ويضعه سيناجا على الأرضية ويقوم بفعلته الشنيعة.

بعض الضحايا لا يتذكرون في الأساس ما حدث لهم من اغتصاب، اعتداء وتصوير، حيث وقع معظمهم منهارين بعدما دقت الشرطة أبوابهم لإخبارهم بأنهم كانوا ضحايا عمليات اغتصاب وقد تم تصويرهم أثناء ذلك.

اعتبر المختصون القضية هي الأكثر سوءً وفزعًا في تاريخ قضايا الاغتصاب البريطانية، وعلقت القاضية التي حكمت عليه بأن المتهم “وحش جنسي، ويمثل خطورة كبيرة على المجتمع إذا ما بقي طليقًا، فهو لا يشعر بالواقع من حوله”.

Written by kawalissRif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقتل وجرح العديد من التلاميذ بميضار إقليم الدريوش

استنفار أمني شديد بعد العثور على رضيع مقطوع الرأس