in

ضابط شرطة يختلس أكثر من 230 مليون ‎

قضت غرفة جرائم الأموال الإبتدائية لدى محكمة الإستئناف بالرباط، بإدانة ضابط شرطة بثلاث سنوات سجنا نافذا، بعد تورطه في اختلاس 238 مليون سنتيم من ولاية أمن تطوان، فيما حكمت على عشيقته بسنة ونصف سجنا نافذا.

وبحسب مصادر، فإن الضابط تم اعتقاله على خلفية تورطه في اختلاس أموال مهمة من ميزانية وقود قطاع السيارات التابعة لولاية أمن تطوان، من خلال بيع أذونات الوقود مقابل مبالغ تقل عن قيمتها الحقيقية قبل أن يفتضح أمره بعدما تقدم صاحب محطة للمحروقات بشكاية أمام القضاء بسبب تسجيل خصاص مالي كبير بالمحطة.

و أوضحت المصادر ذاتها، أن الضابط وهو متزوج تورط في هاته الاختلاسات بعدما ربط علاقة غير شرعية مع امرأة تعرف عليها أثناء تواجدها بولاية الأمن لانجاز بطاقة تعريفها، وهي العلاقة التي أخذت منحى آخر وتحولت إلى ابتزاز بعدما علمت العشيقة بدخول الضابط في علاقة مع فتاة أخرى، فكانت ترغمه على دفع مبالغ مالية مقابل عدم فضحه أمام زوجته.

Written by Kawaliss Rif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

بوصميض والطاوس وآخرون من الدريوش يجتمعون بمافيا دولية للكوكايين لإسقاط البرلماني الخلفيوي !

عاجل: قاضي محاكمة معتقلي الريف يرفع الجلسة للمداولة