صديق المغرب يحقق فوزا كبيرا في تشريعيات إسبانيا

تميزت الانتخابات التشريعية السابقة لأوانها التي جرت أمس الأحد بإسبانيا بالفوز الكبير الذي حققه الحزب العمالي الاشتراكي ( يسار ) وبالهزيمة القاسية التي مني بها الحزب الشعبي ( يمين ) بالإضافة إلى اختراق الحزب اليميني المتطرف ( فوكس ) الذي حقق لأول مرة في تاريخه دخولا مدويا إلى مجلس النواب الإسباني ( الغرفة السفلى للبرلمان ) .

وحقق الاشتراكيون بحصولهم على نسبة 7 ر 28 في المائة من الأصوات و 123 مقعدا بمجلس النواب حسب النتائج الرسمية شبه النهائية التي تم الإعلان عنها مساء أمس الأحد فوزا كاسحا مقارنة بالاستحقاقات السابقة لعام 2016 والتي لم يحصلوا خلالها سوى على 85 مقعدا برلمانيا فقط .

ورغم هذا الفوز الذي حققه الحزب العمالي الاشتراكي فإنه لا يمكنه بأي حال من الأحوال أن يحكم بمفرده وسيكون مضطرا إلى البحث عن حليف أو أكثر من أجل الوصول إلى الأغلبية المطلقة أي 176 نائبا برلمانيا من أصل 350 مقعدا التي يتشكل منها مجلس النواب الإسباني .

أما الحزب الشعبي الذي احتل الرتبة الثانية حسب النتائج شبه النهائية لهذا الاقتراع بحصوله على نسبة 6 ر 16 في المائة من الأصوات و 66 مقعدا أي أقل ب 72 نائبا برلمانيا عن تلك التي حصل عليها في الانتخابات التشريعية السابقة فقد كان الخاسر الأكبر خلال هذا الاقتراع بعد أن سجل أسوأ نتيجة في تاريخه السياسي .

بيد أن أبرز ما ميز هذه الانتخابات التشريعية السابقة لأوانها التي جرت أمس الأحد بإسبانيا هو دخول اليمين المتطرف لأول مرة إلى مجلس النواب من خلال حزب ( فوكس ) الذي تمكن من الحصول على نسبة 10 في المائة من الأصوات المعبر عنها في هذا الاستحقاق الانتخابي مما مكنه من الفوز ب 24 مقعدا بمجلس النواب .

وبهذه النتيجة يكون الحزب اليميني المتطرف ( فوكس ) قد أعاد مجددا نفس الإنجاز الذي كان قد حققه خلال الانتخابات الجهوية بجهة الأندلس التي جرت خلال شهر دجنبر الماضي عندما تمكن لأول مرة من الدخول إلى البرلمان الجهوي لهذه المنطقة التي تتمتع بنظام الحكم الذاتي بفوزه ب 12 مقعدا .

ومن جهته سجل حزب ( بوديموس ) الذي يمثل أقصى اليسار تراجعا طفيفا خلال هذه الانتخابات التشريعية بعد حصوله على 42 مقعدا مقابل 45 مقعدا كان قد فاز بها خلال انتخابات 2016 .

كما فازت قائمة حزب الوسط ( سيودادانوس ) بنسبة 8 ر 15 في المائة من أصوات الناخبين و 57 مقعدا محققة بذلك تقدما مهما مقارنة مع الانتخابات السابقة لعام 2016 التي لم يتجاوز عدد المقاعد التي حصلت عليها 32 مقعدا .

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like