صادم : الفنانات المغربيات جنات ، منى أمرشا ، وميساء مغربي .. في شريط إباحي مع صديق السيسي !

09/03/2019

بعد تسريب الافلام الاباحية للمخرج السينمائي وصديق السيسي خالد يوسف مع فنانات مصريات عددهن 18، وفنانتين وممثلتين من الخليج العربي وثلاث فنانات من المغرب وهن : جنات – منى أمرشا – وميساء مغربي .. حيث يحوز موقع ( كواليس الريف ) شريط قذر للمغربيات .. لايمكن نشره لفظاعة المحتوى ، بالإضافة أربعة من تونس وممثلة من سوريا وممثلات من لبنان.

وقررت أربع فنانات مصريات الاعتزال عن التمثيل واقامة دعاوى ضد النائب والمخرج المصري خالد يوسف حيث طالبن بتعويض لكل واحدة بمليوني دولار وقالوا ان النائب والمخرج اجبرهن على التعري وتصويرهن وهن يرقصن، حيث كان يستأجر عدة شقق فخمة في القاهرة لتصوير هذه الافلام لممثلات من المغرب العربي ومن الخليج ومن سوريا ومن لبنان.

وقلن انه كان يجبرهن على تصويرهن في الافلام الاباحية كي يوافق على إشراكهن بأفلام السينما التي كان يصورها وكانت ناجحة، وأدت الى شهرة الممثلات لكن الثمن كان باهظا بعدما انكشفت الفيديوهات الاباحية وتم تسليمها ونسخها بمئات الالاف وبيع اكثر من نصف مليون في مصر.

ولا تعرف كميات الفيديوهات وكيفية تسريبها الى دول الخليج والمغرب العربي وحتى انها وصلت الى بيروت بطريقة سرية ويتم بيعها بسعر بين مئة دولار واربع مئة دولار، وفي هذه الفيديوهات تظهر الممثلات عاريات كليا كما يظهر احد مساعدي المخرج خالد يوسف والنائب في البرلمان يطلب منهم الرقص وتم تصويرهن بهذه المناظر التي ادت الى تشويه سمعتهن كليا.

وذكرت اخبار اليوم المصرية ان الفنانتين من الخليج العربي والفنانة اللبنانية دفعت مبالغ اكثر من 300 الف دولار لكل واحدة لإخفاء الفيديوهات التي يظهرن فيها عاريات وبالفعل اختفت هذه الفيديوهات من التسريب والبيع واقتصر الامر على ممثلات مصريات وممثلات من المغرب العربي خاصة من تونس والمغرب.

وفي احد الافلام الاباحية التي انتشرت على الواتساب، يظهر النائب المصري يرقص بين ثلاث ممثلات عاريات لكنه هو بكامل ثيابه والممثلات عاريات.

وقد سافر الى باريس المخرج والنائب في البرمان المصري خالد يوسف واطلق صورا له على موقع انستغرام مع زوجته وعائلته وقال ان فريق التصوير في شركته السينمائية هو الذي قام بتصوير الافلام الاباحية.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار