ساكنة جماعة اولاد بوبكر بالدريوش تعاني من وعورة طريق غير معبدة والمسؤولون منهمكون في مشاريعهم الخاصة

08/10/2018

علمت “كواليس الريف” من مصادرها أن ساكنة جماعة اولاد بوبكر بإقليم الدريوش تعاني من وعورة الطريق الرابطة بين دوار إزعومن ومجموعة مدارس أبي شعيب الدكالي.

ورغم أن دراسة تقنية قد أنجزت لمشروع تعبيد الطريق وتخصيص مبلغ 97 مليون سنتيم, إلا أن المشروع لم ير النور بعد.

ويرجع المتتبعون للشأن المحلي تأخر أشغال تعبيد الطريق إلى لامبالاة الجهات المختصة من مجلس ومجلس جماعي والعمالة.

وتستمر معاناة الساكنة أثناء استعمالهم للطريق غير المعبدة في انتظار تدخل المسؤولين الذين يبدو أنهم منهمكين في مشاريعهم الخاصة.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار