ساكنة الدريوش تتساءل عن وعود الفتاحي بإلزام نزار بركة بتقديم إعتذار لسكان الريف خلال زيارته للإقليم

14/06/2021

يتساءل سكان اقليم الدريوش باستغراب عن الغاية من الخرجة التي قام بها منعم الفتاحي قبل حلول نزار بركة أول امس بالإقليم، تتعلق بوعود اطلقها رئيس حزب العهد ورئيس مجلس اقليم الدريوش منعم الفتاحي ، الذي قال وسوق بواسطة بعض المواقع الصغيرة أن نزار بركة عند حلوله بالدريوش سيقوم باعتذار لساكنة الريف ، حيث كان ذلك الشرط الأول الذي اشترطه الفتاحي “وفق زعمه” .

وأكد الفتاحي ان نزار بركة سيقدم اعتذارا على الجرائم التي ارتكبها حزب الاستقلال نهاية الخمسينات بمنطقة الريف.

ويأتي كلام الفتاحي استنادا الى معلومات جاءته في أحلام اليقظة ، حيث كان يريد “تمويه وتدويخ” ساكنة الدريوش ، إلا ان بركة لم يتطرق في كلمته ولو بالتلميح إلى المجازر التي إرتكبها حزب علال بالريف ، وكان ضحيته عشرات الآلاف من ساكنة الريف ، وخصوصا باقليمي الحسيمة والناظور ، كما أن رواية منعم الفتاحي الذي قال إن حزبه المتضعضع والميت أصلا ، اندمج مع حزب الاستقلال واصبح قوة ضاربة وفق زعمه ، فلم يصدر بشأنها أي بلاغ كما جرت العادة في مثل هذه الأمور.

ويتسائل سكان الدريوش عن الغاية من الوعود التي كان يطلقها الفتاحي واتباعه ، من بعض الأميين والجهلاء ، الذين لا يفقهون شيئا في السياسة فقط ما يتلوه عليهم الفتاحي ، الذي يغرقهم دائما بوعوده وفتاويه ، التي لم يسبق أن نفذها على الأرض ، أو أوفى بها الدائرين في فلكه .

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار