رئيس مجلس إقليم الدريوش يغادر مكتبه مخلفا وراءه إرث ثقيل جدا من الفساد !

فضيحة أخرى ، وهذه المرة من العيار الثقيل ، تلك التي صادفها رئيس مجلس إقليم الدريوش المنتخب مصطفى بنشعيب وأعضاء مكتبه ، وهم يتفحصون بعض ملفات وممتلكات المجلس ، من خلال ما وجدوه من فتات الإرث الثقيل ، من مخلفات فساد الرئيس السابق للمجلس الإقليمي منعم الفتاحي ، حيث وجدت جميع سيارات الخدمة مكسرة ، وغير صالحة للإستعمال ، بالإضافة إلى تعيينه مسؤول شبح للقيام بدور مدير مكتب الفتاحي ، ( بصفة غير قانونية )   وهو المهندس والساهر الأمين على مختلف الصفقات المشبوهة لرئيس المجلس الإقليمي ، الأمر يتعلق ب “سعيد البركاني” .

كما تم توظيف عدد كبير من أقارب وأصدقاء الرئيس السابق، دون أن يحضروا لمقر عملهم ، ولو ليوم واحد .

تفاصيل مرعبة عن كيفية صرف الملايير وسرقتها ، بطرق ملتوية وغير واضحة ، ترقبوها من خلال تقرير شامل وكامل قريبا .

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

الأحد 7 فبراير 2021 - 10:29 17
السبت 6 فبراير 2021 - 23:49 3
السبت 6 فبراير 2021 - 19:59 5