ذبح طفلة صغيرة من الوريد إلى الوريد أمام منزلها بالدار البيضاء

اهتز درب الكبير بمدينة الدار البيضاء قبل قليل من يومه السبت 19 يونيو، على وقع جريمة قتل مروعة راح ضحيتها طفلة تبلغ من العمر 6 سنوات.

وكانت الطفلة الصغيرة تلعب امام منزل أسرتها، حين فاجأها الجاني المجهول الهوية وأجهز عليها بسلاح أبيض من النوع الكبير.

قد استنفرت الجريمة البشعة مختلف المصالح بالدار البيضاء التي انتقلت لعين المكان، حيث تم اعتقال الجاني الذي حاصرته الساكنة بعد ارتكابه للجريمة التي تجهل اسبابها، بالموازاة مع نقل جثة الضحية لمستودع الاموات وسط أجواء من الاحتقان والصدمة في الحي.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like