in

خطير : نزار بركة زعيم حزب الإستقلال في ضيافة بارونات المخدرات بإقليم الدريوش

العلاقة بين المخدرات والسياسة بالدريوش ثابتة منذ عقود، كما هو حال كبريات المدن كطنجة وتطوان ، وحتى الناظور ، وتظهر بشكل واضح في كل استحقاق انتخابي عبر الكميات الهائلة من الأموال التي تضخ في الحملات الانتخابية، وهي أموال المخدرات وتجارها.

ففي الدريوش يلجأ البارونات إلى الانتخابات لحماية أنفسهم من المتابعات، فضلا عن تشكيل جماعة ضغط فعال داخل الحزب للدفاع عن مصالحهم وحمايتهم .

والدليل هنا نسوقه من جماعة عين زورة ، التي سيحل بها الأمين العام لحزب الإستقلال نزار بركة ، وهو رجل سياسة محنك ، ونقي ، لكنه هذه المرة سيقوده قدره المشؤوم إلى مجالسة بعض بارونات المخدرات على الصعيد الدولي ، الذين إلتحقوا بحزبه مؤخرا ، بداعي محاربة الفساد ، من ضمن عدد مهم من المدعوين لحفل غذاء باذخ ، سيقام على شرف نزار ورفاقه ، بعين زورة ، منتصف نهار السبت 12 يونيو .

كما سيحضر اللقاء بعض المنتخبون الذين إلتحقوا بحزب الميزان مؤخرا ، وهم من الأشخاص الذين لم يتورطوا في قضايا فساد أو مخدرات ، بعكس آخرين ، وضمنهم من يرغب في الترشح لمجلس المستشارين بإسم حزب علال ، رغم أنه يمتلك مقاهي للحشيش بهولاندا .

التقارير الدولية سبق أن كشفت عن أسماء أشخاص متورطين في شبكات الاتجار الدولي بالمخدرات، سيجالسون السبت نزار بركة ، للإختباء تحت الميزان .

تفاصيل مثيرة عن الزيارة سننقلها لحظة بلحظة ، يوم السبت ، من خلال موفد ” كواليس الريف” ، الخاص ، إلى مقر الوليمة ، وهو للإشارة من المدعوين كذلك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

التنملالي يرفض المساهمة ولو بدرهم … حزب الحركة الشعبية بالناظور في ورطة بسبب غياب ممولين للحملة الانتخابية

إسبانيا تقرر فرض تأشيرة “شينغن” على سكان الناظور وتطوان للدخول إلى مليلية وسبتة