in

خطير.. نجاة العشرات من السياح من مجزرة رهيبة ليلة نحر ( لويزا ومارين ) بمراكش

أفادت التحقيقات الأولية التي يباشرها محققو المكتب المركزي للأبحاث القضائية، مع المعتقلين عل خلفية جريمة قتل السائحتين لويزا ومارين, عن بعض تفاصيل المخطط الدموي الذي أعده الإرهابيون المعتقلون.

وحسب ما كشفت عنه مصادر خاصة فإن المعطيات الأولية المتوفرة تفيد أن المعتقلين على خلفية الجريمة المذكورة, وضعوا مخططا لاصطياد السياح الأجانب بشكل معزول وذبحهم بطريقة وحشية على غرار العملية التي نفذوا في حق لويز ومارين قرب إملشيل.

وكانت العناصر التي تدخل في نطاق ما يسمى بالذئاب المنفردة، تنوي الابتعاد عن جريمة الحوز صوب أكادير، ومن تم نحو الأماكن المعزولة حيث يتواجد السياح وحدهم بعيدا عن اعين الأمن وذلك بسبب الأمان الذي يشعروا به في المغرب، وهو ما يعززه حملهم لأدوات الجريمة معهم، من سكاكين طويلة وسيوف.

ولولا اليقظة الأمنية، لكانت ربما ارتكبت جرائم أخرى في مدينة أكادير ومناطق سياحية مغربية أخرى.

وتجدر الإشارة الى أن عناصر “البسيج”، تمكنوا لحدود الساعة من اعتقال 10 إرهابيين آخرين يشتبه في ارتباطهم بالخلية التي بايعت تنظيم “داعش” الإرهابي ونفذت العملية، بينما لا تزال الأبحاث متواصلة عن شركاء آخرين، محتملين.

Written by Kawaliss Rif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

ابن برلماني وصاحب مأوى سياحي.. تورط في مذبحة شمهروش

مقتل لويزا ولورين يجر لفتيت إلى المساءلة