جشع واحتقار … الخطوط الملكية المغربية تستبدل مواقيت رحلاتها للزيادة في أثمنة التذاكر بشكل كبير

12/07/2020

بدون سابق إنذار وبارتجالية غير مسبوقة، ألغت الخطوط الملكية المغربية بعض الرحلات المبرمجة سلفا، وعوضتها برحلات استثنائية نحو المغرب، مطالبة الراغبين في السفر من الجالية المقيمة بالخارج بدفع ثمن التذكرة الجديدة، على الرغم من أن أغلبهم اقتنى تذاكر السفر في وقت سابق من السنة وبأثمنة مرتفعة.

ووفق مصادر مقربة، فإن “لارام” ألغت رحلة من لندن نحو الدار البيضاء يوم 22 يوليوز وعوضتها بنفس الرحلة في نفس التاريخ، واشترطت على أصحاب التذاكر دفع ثمن جديد، دون إخبارهم بذلك.

وعبر عدد كبير من المغاربة المقيمين بالخارج عن استيائهم الكبير من الطريقة التي دبرت بها “لارام” هذا الملف، حيث استفادت من مبالغ ضخمة، وألغت الرحلات دون أن تعوض أصحاب التذاكر.

وانتشر هاشتاغ “لارام_شفارة” و”RAM_THIEVES” في مواقع التواصل الاجتماعي، مرفوقا بفيديوهات توضح الفوضى التي تعيشها الشركة هذه الأيام بالإضافة إلى شهادات مغاربة عانوا من ما وصفوه بـ”جشع” و”احتقار” الشركة للمهاجرين المغاربة المقيمين بالخارج.

كواليس الريف: متابعة

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار