الرئيسية

توقيف ممرض وشريك له .. يسرقان أدوية ومواد طبية من مستشفى عمومي لبيعها للخواص

أوقفت السلطات الأمنية ، مساء أمس الخميس، شخصين من بين المتورطين في قضية اختلاس أدوية، ومواد طبية من أحد المستشفيات العمومية، لبيعها خارج إطار القانون.

وحسب المعطيات، التي أوردها مصدر أمني، فإن الأول، الذي يعمل ممثلا تجاريا لإحدى الشركات الخاصة للمواد الصيدلانية، تم توقيفه على مستوى محطة النقل الطرقي في مدينة مكناس، متلبسا بتسلم إرسالية بريدية، تحتوي على كميات مهمة من الأدوية، والمواد الصيدلية، المستعملة في التخدير الطبي، والتي تبين، من خلال الأبحاث المنجزة، أنها مرسلة من قبل المتورط الثاني، الذي يعمل ممرضا متخصص في إحدى المؤسسات الاستشفائية العمومية في مدينة فاس.

وأضاف المصدر ، أن عمليات التفتيش، المنجزة في منزلي المشتبه فيهما في مدينتي مكناس، وفاس، أسفرت عن حجز 2007 وحدة إضافية من الأدوية، والمواد الصيدلية، المخدرة، فضلا عن كميات مهمة من المعدات الطبية، وشبه الطبية المختلفة، التي تتجاوز قيمتها المالية 90 ألف درهم.

وأشار المصدر نفسه إلى أنه تم الاحتفاظ بالموقوفين تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، وكشف كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إلى المعنيين بالأمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق