in

تقرير دولي: ظهور عصابات مغربية متطورة الأساليب في سوق المخدرات

أصدر المركز الأوروبي لرصد المخدرات والإدمان عليها، تقريرا مشتركا مع الشرطة الأوروبية بشأن سوق المخدرات في الاتحاد الأوروبي، كان المغرب في جزء كبير منه محورا رئيسيا للحديث عن إنتاج وتهريب المخدرات التي تدخل دول الاتحاد.

التقرير الثالث من نوعه يشير إلى أن تعاون منتجي القنب الأوروبيين مع نظرائهم المغاربة، ساهم في إدخال تقنيات وسائل جديدة في إنتاج هذا المخدر، كما أدى أيضا إلى ابتكار طرق جديدة في زراعته، حيث لم يعد المنتجون المغاربة يعتمدون على الطرق التقليدية فقط، بل أصبحوا يتبنون طرقا جديدة وعصرية لكيلا يفقدوا سيطرتهم على السوق الاوروبي.

وأبرز أن معظم كميات القنب الهندي التي تتواجد بدول الاتحاد الأوروبي قادمة من المغرب، وأن اسبانيا تعتبر نقطة دخول رئيسية لهذا المخدر الذي يتم توزيعه في مختلف أنحاء أوروبا.

وهناك عصابات مغربية الأصل تلعب دورا مهما في إنتاج القنب الهندي، تليها العصابات من أصل هولندي، والعصابات الفيتنامية أيضا. وأضاف أن المغرب لا يقتصر على تهريب هذ النوع من المخدر، بل يلعب دورا رئيسيا أيضا في تهريب مخدر الكوكايين إلى أوروبا.

ولتهريب القنب الهندي إلى الاتحاد الاوروبي، تستخدم جماعات الجريمة المنظمة وسائل نقل مختلفة، حيث أشار التقرير إلى أن هناك منظمات تستخدم الشاحنات التي تعبر على متن عبارات وفي حاويات الشحن البحري، وكذلك في قوارب الاستجمام وقوارب الصيد، وأضاف أنه مؤخرا انشرت ظاهرة جديدة، حيث بدا ينتشر استخدام القوارب السريعة التي يمكنها نقل ما يصل إلى 3 أطنان وهي وسيلة تلجأ إليها المنظمات في المغرب كثيرا في تهريب الحشيش وأيضا المرشحين للهجرة غير النظامية عبر البحر البيض المتوسط، كما يتم استخدام الطائرات الخاصة الصغيرة أيضًا بين المغرب وإسبانيا، وداخل دول الاتحاد الأوروبي.

وأضاف التقرير أن بعض المنظمات الاسبانية تتعاون مع منظمات مغربية، لتهريب القنب من المغرب إلى جنوب شبه الجزيرة الإيبيرية عبر رحلات جوية سرية، إذ تطير الطائرات التي يتم استخدامها على علو منخفض للغاية لتجنب اكتشافها بواسطة الرادار التقليدي.

وتتعامل جماعات للجريمة المنظمة من نيجيريا مع المنظمات المغربية بالإضافة إلى منظمات من غانا والسنغال وغامبيا، وتونس، فيما يتعلق بمخدر الهيروين، وتساهم الجماعات المغربية التي تتخذ من دول الاتحاد الاوروبي مركزا لها، في توزيعه في أنحاء أوروبا.

كواليس الريف : متابعة

Written by kawalissRif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المستشفى الحسني بالناظور … تشهير ، واحتقار ، وإفشاء للسر المهني في حق المصابين بمرض “السيدا” الذين قرروا الإنتقام من المجتمع !

من جديد مئات الملايير من أروبا تتدفق على المغرب … دون نتيجة تذكر