in

تصنيف عالمي يضع “لارام” في قائمة أسوأ شركات طيران بالعالم

وضع تصنيف جديد لـ”سكاي تراكس” وهي شركة متخصصة في تصنيف خطوط الطيران، شركة “لارام” ضمن أسوء 10 شركات طيران في العالم لسنة 2019، حيث حلت في المركز 93 من أصل 100 شركة طيران عالمية، بعد أن كانت خارج التصنيف في 2018.

مشاكل شركة “لارام” التي لا تنتهي مع زبنائها بسبب سوء خدماتها التي تقدمها، وتأخر رحلاتها، وأسطولها المهترئ دفع بزوار موقع “سكاي تراكس” إلى تصنيفها ضمن الأسوء في العالم.

آخر فضائح “لارام” التي لقيت تفاعلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، عجزها على حماية قاعدة بيانات زبنائها، بعد أن قام أحد موظفيها بسرقة رقم هاتف سائحة أمريكية، خلال مرورها في التسجيل بمطار الدار البيضاء، وعمد على مراسلتها على تطبيق “واتساب”.

يأتي ذلك في وقت تواصل فيه شركة الخطوط الملكية المغربية “لارام” إغضاب مجموعة من زبنائها بسبب الارتباك والأخطاء التي ترافق خدماتها، خاصة في ظل تأخر مواعيد عدد من الخطوط الجوية الداخلية والخارجية وضياع وتأخر تسليم الحقائب لأصحابها، وهو ما يثير استياءً لدى المسافرين.

ومن أبرز منتقدي خدمات “لارام”، السفير البريطاني بالرباط “توماس رايلي” الذي صب جام غضبه على الشركة المغربية للمرة الثالثة على التوالي، إذ غرد يوم 25 يوليوز المنصرم على حسابه بـ”تويتر” قائلا: “سألت صديقا كم من الساعات المعقولة التي ستتأخر فيها رحلة دون أي توضيح أو اعتذار من شركة الطيران”.

ويوم 27 يونيو الماضي، قال السفير البريطاني: “تأخرت رحلة الخطوط الملكية المغربية ساعة عن موعد إقلاعها مساء اليوم من لندن”، مضيفا: “وصلنا قبل ساعة لمطار الدار البيضاء، وما زلنا لم نحصل على أمتعتنا، يجب أن لا نستغرب إذا غضب الناس”.

وفي 13 يونيو الماضي، وصف السفير رحلات “لارام” بـ”غير المريحة”، حيث غرد قائلا: “وصلت للتو إلى الدار البيضاء بعد رحلة ضيقة وغير مريحة على لارام”، متسائلا: “هل أنا فقط من يحس بذلك، أم أن الشركة قلصت المساحة المخصصة للأرجل بين المقاعد”.

Written by kawalissRif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

من جديد مئات الملايير من أروبا تتدفق على المغرب … دون نتيجة تذكر

بعد أن ساعدها في الوصول إلى التاغي … المغرب يضغط على هولندا لتسليمه شعو !