تخفيض عقوبة ناشط أراد ذبح العثماني

17/01/2019

قضت الغرفة الإستئنافية بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة، أمس الأربعاء 16 يناير الجاري، بتخفيض العقوبة الحبسية الصادرة في حق الناشط “ج.م” القاطن بمدينة بني بوعياش، من سنة سجنا نافذا إلى 5 أشهر نافذة.

وإدانة القضاء للناشط الجمعوي بتهم تتعلق بـ “التحريض على ارتكاب جنايات”، تأتي على خلفية تدوينة كان قد كتبها على صفحته الشخصية بالفيسبوك حول مقتل السائحتين الاسكندنافيتين لويزا ومارين، بمنطقة واد أمليل قرب مراكش، خاطب فيا القاتلين بالقول “لقد أخطئتم فالذبح هذا كان من نصيب العثماني وحاشيته”.

هذا وتمت مداهمة منزل أسرته، وتفتيش غرفته قبل اعتقاله واقتياده نحو مقر الشرطة، حيث قضى مدة 48 ساعة لدى عناصر الضابطة القضائية، وبعد انتهاء فترة الحراسة النظرية تم تقديمه أمام وكيل الملك الذي أمر إيداعه سجن الحسيمة، وأصدرت في حقه الغرفة الإبتدائية بالحسيمة سنة سجنا نافذا قبل أن تخفض هذه العقوبة في المرحلة الإستئنافية إلى 5 أشهر حبسا.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار