بنكيران يتهم سياسيون مغاربة بالشذوذ الجنسي !

01/04/2019

طالب رئيس الحكومة السابق عبد الإله بن كيران سعد الدين العثماني بالاستقالة من منصبه في حال تمت المصادقة على “القانون الإطار” المتعلق بتدريس المواد العلمية باللغة الفرنسية في المؤسسات التعليمية المغربية.

وقال ابن كيران في فيديو بثه على صفحته بـ”فيسبوك” أمس الأحد، مخاطبا نواب حزبه ورئيس الحكومة سعد الدين العثماني: “إنكم بتوافقكم على مشروع قانون الإطار في صيغته الجديدة تخالفون دستور بلادكم ودستور حزبكم”، داعيا إياهم إلى تحمل المسؤولية حتى لو أدى الأمر إلى سقوط البرلمان والحكومة.

وخاطب ابن كيران رئيس الحكومة الحالية بكلام شديد اللهجة قائلا: “إذا كان الاستقلاليون حملوا شرف تعريب المواد العلمية قبل ثلاثين سنة، فلا تَحمِل أنت عار فرنستها”، مضيفا: “الله يهنيها هاد رئاسة الحكومة.. هل أنت هو أول رئيس حكومة يسقط؟”.

وقال ابن كيران: “أقسم أني لو كنت رئيس للحكومة لما قبلت بتمرير هذا القانون”، موضحا أن تمرير القانون الإطار هو بمثابة إهداء التعليم المغربي للغة المستعمر، مضيفا أن صيغة التوافق ستؤدي إلى تدريس كل المواد باللغة الفرنسية.

واتهم من يدعون لفرنسة التعليم بأنهم “عملاء الاستعمار الذين لا يزالون يوجدون بيننا”، وقال إنهم هم أنفسهم “من يروجون للتعليم بالدارجة و يمارسون الشذوذ الجنسي ويتحدثون ضد المذهب المالكي”.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار