بعد إنفضاح أمره ، ( حزب العدالة والتنمية ) يلعب دور أرنب السباق !

دعت الأمانة العامة لحزب “العدالة والتنمية”، جميع الأطراف إلى بذل المزيد من الجهود، من أجل إنجاح جولة الحوار الإجتماعي.

وفي اجتماعها الإستثنائي، المنعقد يوم أمس الأحد 14 أكتوبر الجاري برئاسة “سعد الدين العثماني”، أكدت قيادة حزب “المصباح” على الموقف الثابت والمبدئي من ضمان الحق في التعبير والإحتجاج بكل أشكاله، شريطة ممارسته في إطار القانون، ورفض المس بالثوابت الوطنية الأساسية الجامعة للأمة وبالمؤسسات الدستورية.

وحسب بلاغ الإجتماع، الذي توصل موقع “كواليس الريف” بنسخة منه، فقد ثمنت الأمانة العامة للحزب توجيهات الملك التي “حثت على التعبئة الشاملة في إطار روح المسؤولية والعمل الجاد وإعلاء المصلحة الوطنية العليا، ( حسب لغة البيان )، ،ودعوته إلى مواكبة الهيئات السياسية وتحفيزها على تجديد أساليب عملها وتعزيز العمل الخيري التضامني والحد من الفوارق الاجتماعية والمجالية”.

وتوقفت الأمانة العامة عند استحقاقات انتخابات رئاسة مجلس المستشارين، وقررت ترشيح “نبيل الشيخي” للرئاسة.

وفي هذا الإطار، قال بلاغ الأمانة العامة ( الذي يحاول لعب دور ارنب السباق ) إن الحزب قرر تقديم مرشحه لرئاسة مجلس المستشارين، بعد أخذه علما بعدم اتفاق أحزاب الأغلبية الحكومية على تقديم مرشح مشترك، واعتبارا لآخر مستجد متعلق بوجود مرشح واحد لهذه الانتخابات مما لا ينسجم مع قواعد التنافس الديمقراطي، حسب ما جاء في نص البلاغ.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

الأحد 7 فبراير 2021 - 10:29 17
السبت 6 فبراير 2021 - 23:49 3
السبت 6 فبراير 2021 - 19:59 5