بعد أن ورطه العامل .. رئيس بلدية العروي ( أقوضاض ) أمام القضاء !

17/08/2018
منذ أن تولى زمام القيادة ببلدية العروي ، أصبح عيد القادر أقوضاض يتخذ من مقر عمالة إقليم الناظور وجهة له كل يوم تقريبا لمجالسة عامل الناظور السابق العطار ، لإستعطافه والتوسل إليه في عدة قضايا تهم بالأساس مجال العقار ..والتي هي أصلا من إختصاص الرئيس نفسه … وبعد جهد جهيد أعطى العامل الفقيه تعليماته للباشا في مساعدة الرئيس على إستخراج 43 شهادة عدم التجزئة وبطرق غير قانونية طبعا …؟ وهو الامر الذي تم فعلا ، قبل أن يجد الرئيس نفسه موضوع مقلب من السلطة ، حيث حلت لجنة من الداخلية بالمكان ، و قامت بتفحص الموضوع ..وإنجاز محضر في النازلة بعد وقوفها على خروقات كثيرة … قبل أن تتم إحالةالملف على المحكمة الادارية بوجدة للنظر فيه ، وفي نفس الإطار تقريبا راسل فريق العدالة والتنمية بالعروي ، وزارة الداخلية حول مجموعة من الخروقات الخطيرة والتفويتات .. التي قام بها أقوضاض دون سند قانوني ، وذلك بعد أن فرضت مجموعة من الظواهر السلبية نفسها بقوة على الرأي العام المحلي بالعروي ، منها ظاهرة تنامي البناء العشوائي تحت ذريعة الحاجة إلى سكن ، لكن حل هذا المشكل لا يمكن أن يكون بالفوضى … فالظاهرة اتخذت أبعادا شتى تتجلى في اكتساح الأراضي غير المجهزة والتي انتشر فيها البناء العشوائي بسرعة غير متوقعة … والملفت للانتباه أن الأطراف المسؤولة في هذا الملف يتشابهون من حيث وظائفهم وتمثيليتهم وأدوارهم، وفي مقدمتهم رئيس المجلس البلدي ، الذي اتخذ من “شهادات عدم التجزئة” مدخلا لتحقيق أرباح مادية خيالية على حساب الجماعة ومستقبلها.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار