مؤسسة الشرق الأخضر لفرز النفايات تسعى إلى نشر وعي بيئي وسط الناظوريين

يرتقب أن ينطلق بمدينة الناظور غدا الأربعاء أول مشروع من نوعه بالجهة لفرز وتثمين النفايات بدعم من وزارة البيئة في إطار برنامجها الوطني للنهوض بالبيئة ومحاربة التلوث وتطبيقا لتوصيات مؤتمر “كوب 22” بمراكش.

وستدخل مدينة الناظور بهذا المشروع نادي المدن الصديقة للبيئة, إلا أن التحدي الأكبر هو مدى وعي ساكنة الناظور بالمشروع ومدى مساهمتها الإيجابية لإنجاح المشروع.

ورغم أن الشركة المكلفة بفرز وتثمين النفايات عازمة على إطلاق حملة توعوية لفائدة الساكنة, إلا أن النتائج الإيجابية المنتظرة من الحملة تبقى محل شك خصوصا وأن عادات سيئة تتعلق بالتعامل مع المحيط البيئي تبقى متجذرة في سلوكيات المواطنين الناظوريين.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like