بالفيديو: فوضى عارمة وسب وقذف … هكذا تم إنتخاب أزواغ رئيسا لجماعة الناظور، بعد توقيف أعضاء الأغلبية بضواحي الدار البيضاء





الفيديو سجل قبل عقدين من الزمن ، وبالضبط في 2003 , بعد إنتخاب مصطفى أزواغ رئيسا لجماعة الناظور ، بعد أن خرج من الأغلبية التي كان يحوزها الرئيس السابق طارق يحيى ، حيث كان من المقرر أن يكون المرحوم مصطفى أزواغ نائبا ثانيا للرئيس وعمه محمد أزواغ نائبا أول ، قبل أن تصدر أوامر بإعتقال طارق يحيى وتشتيت أغلبيته ، من داخل فيلا ببوزنيقة ، بعد أن غادر الراحل مصطفى أزواغ وشقيقه فريد المكان ، بعد تلقيهما لمكالمة هاتفية من طرف الوزير مصطفى المنصوري، حيذاك ، والذي طلب من مصطفى أزواغ وشقيقه مغادرة للإنضمام للأقلية بالناظور، وبالتالي تكوين أغلبية ، مع ضمان الرئاسة للراحل مصطفى أزواغ .

وبعد ذلك إقتحمت عناصر أمنية مسلحة المكان وأعتقلت الجميع ، قبل تقديمنم للمحاكمة ، التي دامت 3 أيام ، ليطلق سراحهم .

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

الأحد 7 فبراير 2021 - 10:29 17
السبت 6 فبراير 2021 - 23:49 3
السبت 6 فبراير 2021 - 19:59 5